random
أخبار ساخنة

السؤال التفاعلى الرابع بدورة التخاطب




ما هى الطريقة التى نتعامل بها مع الطفل لننمى لغته ؟




اهلا بكم بالسؤال التفاعلى الرابع بدورة التخاطب

وسؤال اليوم

ما هى الطريقة التى نتعامل بها مع الطفل لننمى لغته ؟


اكتب اسمك + الاجابة بتعليق


من خلال الإجابة على الأسئلة التفاعلية بعد كل محاضرة يتم حصر المتفاعلين 
ومنح شهادات بنتهاء الدورة 
مقدمة من موقع ابداع للتربية الخاصة والتأهيل النفسى 




نبذة عن موقع ابداع 

هو موقع عربى مصرى يهتم بمجال التربية الخاصة وعلم النفس ، وتقديم معلومات ثقافية تعليمية وتقديم الدعم النفسى للأفراد ، والمساعدة فى حل مشاكل الأطفال فى الجوانب الآتية :
تخاطب ( تأخر النطق والكلام ـ تلعثم ـ خنف ـ لثغات ... )
تعديل سلوك ( سرقة ـ كذب ـ تبول لا اردى ـ مص الأصابع ـ قضم الأظافر ـ عند ... )
تنمية مهارات / صعوبات تعلم / توحد / شلل دماغى / فقدان الثقة بالنفس وغيرها ..
كما يوجد أقسام متنوعة فى عدد من المجالات الأخرى ،تم انشاء الموقع بداية 2020 وكان الغرض منه التوعية النفسة .


نبذة عن دورة التخاطب 

تعتبر دورة التخاطب من أولى فاعليات موقع ابداع للتربية الخاصة والتأهيل النفسى 
نرجوا ونأمل أن تكون رصيداً لنا يوم القيامة
والهدف من هذه الدورة
نشر العلم والمعرفة وخصوصا مع كثرة أعداد الأطفال الذين فى حاجة لجلسات التخاطب والعرض على متخصصين
وليس معنى الحصول على شهادة بنهاية الدورة أن نتوجه للعمل كمتخصصين بالمجال بدون تدريب ، فيلزم التدريب التدريب والعمل على زيادة رصيد العلم والمعرفة 
والهدف أيضاً مساعدة أولياء الأمور فى ظل الظروف التى تمر بها البلاد ومع ظهور فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 وخوف أولياء الأمور على أطفالهم عموماً وذوى الاحياجات الخاصة خصوصاً لضعف مناعتهم
فبحضور ولى الأمر وإطلاعة على محتوى الدورة يجعلة مقبل على تطبيق ذلك مع أولادة وسيكون أفضل من ترك الطفل بدون جلسات .

وبإذن الله تستمر فاعليات موقع ابداع للتربية الخاصة والتأهيل النفسى تابعونا .. 




موضوعات قد تهمك 






author-img
موقع ابداع

تعليقات

107 تعليقات
  • Nourhan sobhy photo
    Nourhan sobhy30 أبريل 2020 في 2:09 م

    الطريقة التي نتعامل بها مع الطفل انتمي لغته/
    ١.إتاحة الفرصة للأطفال للأستماع الي ما تقدمة الأذى عن المرئية والمسموعة التي تبث برامج تحث للأطفال على القراءة والكتابة وتوسع مدارسهم
    ٢.توفير بيئة ثقافية ولغوية بأن يخلق الأبوين جو من الحوار والمناقشات والتي تساعد بزيادة خبرته وتنمية مهاراته اللغوية
    ٣.قراءة الوالدين للقصص لأطفالهم أو إهداءهم بالقصص المصورة والتي تعبر عن الكثير من تساؤلاتهم وتنمي من قدرتهم اللغوية
    ٤.إتاحة الفرصة للأطفال للتعبير عن ميولهم ورغباتهم وإبداء رأيهم واحترام ذلك
    ٥.التحدث مع الطفل كثيرا في هذه المرحله والاهتمام به
    ٦.تصحيح الألفاظ الخاطئةبذكر الصحيحة دون زجر أو تعنيف
    الطفل
    ٧.من الجيد انشاء مكتبه بداخل المنزل ليزيد اطلاعه وتوسع مطارده
    ٨. عدم الاستجابة الفورية له عند طلب شئ بالأشارة بل لابد من سؤاله عما يريد اولا
    ٩.اخيرا كلما ازداد تفاعل الطفل مع الاسرة والاقارب والاقران كلما زادت حصيلتة اللغوية والمهارات الاجتماعيه لدية 🌸

    حذف التعليق
    • Nourhan sobhy photo
      Nourhan sobhy30 أبريل 2020 في 2:10 م

      نورهان صبحي عبد المعبود

      حذف التعليق
      • Unknown photo
        Unknown1 مايو 2020 في 11:10 ص

        اسمي/ بسمه جمال حسانى
        ليسانس آداب وتربيه عام تاريخ ودبلومه مهنيه فى تخطيط وتطوير المناهج ودبلومه خاصه فى الصحه النفسيه واخصائى تخاطب وتعديل سلوك
        ازاي انمي الحصيله اللغويه عند الطفل
        ١_ لابد وان تتفهم الام ان طفلها لن يكون لغه من تلقاء نفسه وان الامر ليس بالسهل وايضا ليس شديد الصعوبه يعنيازاي مش سهل زي ما قلت لن يكون طفلي لغه دون مساعده دون حوار لن يكون لغه فى بيئه فقيره لغويا لا تتحدث مع طفلها وتاركته للمثيرات السلبيه من تليفزيون وتليفون كما ان الامر ليس شديد الصعوبه لانه لايحتاج لعمليه جراحيه او ادويه علما انى اتحدث عن الطفل النورمال الطبيعي ولاكنه بحتاج لاسره تشاركه الحوار تساعده عن تكوين مفردات حتى ينطق ويتكلم ،مثال على ذلك الام تشارك طفلها فى اللعب وتعرفه اسماء الالعاب ،وهو معها فى المطبخ تعرفه الخضار او الفاكهة دي اسمها ايه وغيره كل ما يتعلق بالحياه وتدريجيا سوف يكون لديه عده مفردات ليكون حصيله لغويه ويتحدث مثل اقرانه .

        حذف التعليق
        • Raja Mohamed photo
          Raja Mohamed16 يوليو 2020 في 2:08 م

          الاسم : رجاء محمد العربي

          الطريقة التي يتعامل بها لتنمية لغة الطفل
          تنمية المهارات اللغوية عند الاطفال، هي عملية تبدأ في وقت مبكر من الحياة؛ إذ يبدأ الأطفال دون معرفة اللغة، ولكن بعد أشهر، يمتلكون القدرة على تمييز أصوات الكلام والتكلّم بلغة الطفل الرضيع. أظهرت بعض الأبحاث أن التعلم المبكر يبدأ في الرحم مع بدء الجنين بالتعرف على الأنماط الصوتية والكلامية المرتبطة بصوت الأم، وتمييزه عن الأصوات الأخرى بعد الولادة.

          يطور الأطفال عادةً قدرات لغوية استقبالية قبل تطويرهم لمهاراتهم اللغوية الشفوية أو التعبيرية. تُعتبر القدرات اللغوية الاستقبالية بمثابة المعالجة الداخلية للغة في الدماغ وفهمها. مع التزايد المستمر للقدرات اللغوية الاستقبالية، تبدأ اللغة التعبيرية في التطور ببطء.

          وعادةً ما يبدأ تطوّر القدرات اللغوية الإنتاجية في مرحلة ما قبل التواصل اللفظي، التي يستخدم الرضع فيها الإيماءات والأصوات لإيصال نواياهم للآخرين. وفقًا لأحد مبادئ التنمية العام، تتولى النماذج الجديدة الوظائف القديمة، كي يتعلم الأطفال الكلمات من أجل التعبير عن نفس الوظائف التواصلية التي عبروا عنها بالفعل بالوسائل المُستخدمة في مرحلة ما قبل التواصل اللفظي.

          حذف التعليق
          • Karmel Mahmoud ali photo
            Karmel Mahmoud ali17 يوليو 2020 في 4:55 م

            تقويه التواصل مع الطفل والبدا بمرحلة زياده الرصيد اللغوي من خلال عرض كروت ومجسمات والحديث عنها روايه قصص استخدام محفزات من خلال اللعب واعطاء اوامر مكرره البدء باستخدام الحروف اه او اي... محاولة تحقيق مستوى من الدمج مع الاطفال لتوفير بيئة اجتماعية ، ازالة عوامل العزل كلتلفاز والتلفون ..تقويه عضلات المسؤوله عن النطق من خلال مساجات وتمارين النفخ والضم والسحب والتدريب الصوتي الفجقصير والطويل ،استخدام العاب مثل تبادل الادوار والدمى لمساعده في تحفيز الطفل على الكلام

            حذف التعليق
            • Karmel Mahmoud ali photo
              Karmel Mahmoud ali17 يوليو 2020 في 4:56 م

              كرمل محمود علي

              حذف التعليق
              • Unknown photo
                Unknown20 يوليو 2020 في 9:35 م

                الاسم :سماء نجاح محمد النجدي
                لابد للطفل من ثلاثة أشياء (الاستطاعه -المعرفة-الإرادة)
                بأن تكون أعضاء النطق سليمه وكذلك عضو السمع سليم ويكون عنده مقدره ذهنيه
                المعرفه معرفة الأشياء التي تعرض لها كالمثيرات الصوتيه والأصوات
                الإراده وننميها لدي الطفل بعدم التسرع بتلبية احتياجته قبل النطق بها
                ولابد ان ننطق اسماء الأشياء امام الطفل وطلب منه ان يحضرها وتشجيعه عندالاتيان بها ودائما ننطق أسمائها فهذه وسيله لنطق الطفل والتحدث معه كثيرا

                حذف التعليق
                • Karmel Mahmoud ali photo
                  Karmel Mahmoud ali22 يوليو 2020 في 12:17 ص

                  كرمل محمود علي
                  تقوية التواصل مع الطفل بنطق الاحرف مع العله (ا،و،ي) والبدا بزيادة الرصيد اللغوي من خلال عرض الكروت والمجسمات والحديث عنها. ورواية القصص واستخدام المحفزات من خلال اللعب واعطاء اوامر مكرره ومحاولة تحقيق مستوى من دمج الاجتماعي مع الاطفال لتعويض الفقر البيئي وازالة عوامل العزل كالتلفاز والتلفون وتقويه عضلات المسؤلة عن النطق من خلال مساجات وتمارين النفخ والسحب والضم والتدريب الصوتي واستخدام اللعب ودمى لتحفيز على كلام

                  حذف التعليق
                  • ميرنا طارق توفيق photo
                    ميرنا طارق توفيق22 يوليو 2020 في 3:01 م

                    ميرنا طارق توفيق بطرس
                    الطرق التى نتعامل بها مع الطفل لكى ننمى اللغه هى العمل على اللغه الاستقلالية ونتكلم مع الطفل كثيرا وعدم تلبيه طلباته عندما يشاور عليها نعطى له فرصه لإصدار صوت
                    عمل البوم صور للطفل لتنميه معرفته
                    وتخصص وقت معين للتحدث معه
                    التحدث مع الطفل من مساحه قريبه وتوضح له الكلمات

                    حذف التعليق
                  • Unknown photo
                    Unknown30 أبريل 2020 في 4:25 م

                    اسمي بشرى يحيى
                    لمساعدة الطفل على اللغة نساعدة اكثر على التهجئة ونصحح له ونشجعه على سرد مايريده من كلام او اسماء او ارقام ونكون مصغيين اليه بشكل دائم اضافة الى تعليمه الاغاني المخصصة للاطفال لتشجيعة ع التعلم واتقان اللغة بشكل بسيط ومحب بلنسبة له

                    حذف التعليق
                    • Unknown photo
                      Unknown30 أبريل 2020 في 11:30 م

                      اسمي لعيدات وداد
                      الطريقة التي نستخدمها لتنمية لغة الطفل من خلال تنمية اللغة الاستفبالية و التعبيرية ، كثرة التحدث مع الطفل و الإصغاء له اللعب الرمزي و تنمية قدراته مثل الاستقلالية و إعطاء الأوامر نسمي له كل الأشياء مع ذكر وظيفة كل شيء نقوي له تنفسه من خلال تمارينات التنفس تدمج الطفل في المجتمع، تأخذه إلى أماكن اجتماعية ليختلط باقرانه، لابد له ان ينطق باسم شيء يريده لنقوم بتقديمه له ، تصحح له مخارج الحروف نبدأ بالحرف منعزل ثم نضيفه إلى كلمة ثم إلى الجملة البسيطة ثم المعقدة ... الخ

                      حذف التعليق
                      • Unknown photo
                        Unknown30 أبريل 2020 في 11:39 م

                        رحاب يسري محمد سالم
                        يجب تعزيز الطفل وثقه بنفسه اولا
                        يجب مساعده الطفل علي القراءه والكتابه من خلال كتابه علي الملح او الرمل او من خلال التنقيط وتوصيل الحرووف
                        تنميه اللغه الاستقباليه والتعبيريه للطفل
                        من خلال انشطه والعااب يستفيد منها الطفل
                        يجب التحدث من الطفل كتير في كل ما بحوله والتحدث بطريقه صحيحه .
                        يجب التعرف علي اسمه واسم الوالدين والاجداد والاخوات والاقراب .ولحفظ شي معين ممكن من خلال الاغنااء واقاع موسيقي للحفظ السريع .
                        تجيب عمل تمرينات التنفس
                        اللعب بالصلصال لتقويه عضلات اليد
                        تصحيح مخاارج الحروف لدي الطفل نبدا بالحرف مفتوح ومكسور ومضموم ثم في كلمه ثم كلمتين ثم في جمله ثم في حوار قم بطريقه عاميه .الخ
                        توصيح مبسط

                        حذف التعليق
                        • نوره مصطفى محمد photo
                          نوره مصطفى محمد1 مايو 2020 في 5:24 ص

                          نوره مصطفى الطرق المستخدمه هي تنميه اللغه الاستقباليه من خلال هات خد وشاور وتنميه اللغه التعبيريه من خلتل توجيه الاسئله المتنوعه مثل ايه ده وده اسمه ايه وفين كذا

                          حذف التعليق
                          • Unknown photo
                            Unknown1 مايو 2020 في 1:52 م

                            محمد ابراهيم فهمي المهارات التي يجب تنميتها عند الطفل هو تنمية اللغة الاستقبالية والتعبيرية لدية ان يقوم والدي الطفل بقص لة القصص والحكايات التي تساعد علي تنمية الحصيلة اللغوية لدية وشعور الطفل بالثقة بالنفس تعليم الطفل علي الربط بين التعبيرات والايماءات والصوت إتاحة الفرصة من قبل والدي الطفل للجلوس مع الطفل وتاحة الفرصة للتعبير عن ميولهم وطموحاتهم لابد من ان يكون الجهاز الكلامي سليم ولايحتاج الي علاج وظيفي إتاحة الفرصة للطفل بأن يقوم بحوار تصحيح الألفاظ والمخرج الخاطئة عند الطفل وعدم التعييب عليها لكي لا يشعر بالدونية والنقص وشكرا جزيلا

                            حذف التعليق
                            • Rayenne Ferkhi photo
                              Rayenne Ferkhi1 مايو 2020 في 8:30 م

                              ريان فرخي

                              الطريقة التي نتعامل بها مع الطفل كي ننمي لغته هي:
                              - الحوار تبادل أطراف الحديث معه و إتاحة له الفرصة والوقت الكافي للتعبير عن آراءه و أفكاره
                              - زرع الثقة بالذات لديه بالتحفيز على التحدث وتجنب إنتقاده أو السخرية من أخطاءه
                              - إستعمال الاشارات ولغة الجسد
                              - اللجوء لنشاطات الكلمات والعاب القوافي وسرد القصص وتبادل الحديث وتأليف أغاني وأناشيد لتعليمه مصطلحات جديدة و إثراء رصيده اللغوي
                              - لا تقاطعه ولا تضغط عليه

                              حذف التعليق
                              • Unknown photo
                                Unknown2 مايو 2020 في 1:09 ص

                                هبه طارق صبحى معوض
                                الطريقه التى نتعامل بها مع الطفل لننمى لغته:-
                                .التحدث مع الطفل بإستمرار
                                .إعطاء الطفل الحريه للتعبير
                                .أواجه الفرصه له لسماع اصوات الأجهزه المنزلية
                                .تكرار الأصوات التى يصدرها الطفل حتى يكررها
                                .وضع الطفل ف غرفه فارغه لسماع صدى صوته
                                .زغزغه الطفل لإصدار أصوات ومناغاه
                                .تخصيص وقت للطفل لللعب والحديث معه
                                .الانتباه والتركيز ف وجه الطفل ليفهم ايماءات وتعابير الوجه

                                حذف التعليق
                                • وردي فاطمة photo
                                  وردي فاطمة2 مايو 2020 في 3:00 م

                                  لتنمية لغة الطفل :
                                  تنمية اللغة الاستقبالية و التعبيرية
                                  التحدث مع الطفل كثيرا لزيادة الرصيد اللغوي
                                  دمج الطفل مع الاطفال

                                  حذف التعليق
                                  • فاطمة صالح photo
                                    فاطمة صالح3 مايو 2020 في 4:58 م

                                    1- تدمج الطفل في المجتمع، تأخذه إلى أماكن اجتماعية ليختلط باقرانه
                                    2-.التحدث مع الطفل بإستمرار
                                    3-- زرع الثقة بالذات لديه بالتحفيز على التحدث وتجنب إنتقاده أو السخرية من أخطاءه
                                    4-يجب التعرف علي اسمه واسم الوالدين والاجداد
                                    والاخوات والاقراب
                                    5-تنميه اللغه الاستقباليه والتعبيريه للطفل
                                    من خلال انشطه والعاب يستفيد منها الطفل
                                    6-، لابد له ان ينطق باسم شيء يريده لنقوم بتقديمه له ولانكتفي بان يشاور عليه
                                    7-تخصيص وقت للطفل لللعب وقراءة القصص البسيطة
                                    8- تحفيظه اغاني قصيرة مع بعض حركات باليد مثلا لزيادة المفردات اللغوية لديه

                                    حذف التعليق
                                    • Unknown photo
                                      Unknown3 مايو 2020 في 6:25 م

                                      الاسم :- ميار اسامة محمد
                                      الطريقة التى نتعامل بها لتنمية لغنه :-
                                      تتمثل فى الالتزام بمعايير سن الطفل فلا مشاهدة للتلفاز ولا تعرض للاجهزة من لاب توب موبايل حتى سن سنتين و فى سن الثلاث يمكن التعرض للتلفاز و لكن بمدة صغيرة نصف ساعة فى اليوم لا اكثر ولا للاجهزة مثل الموبايل
                                      الحرص على التحدث مع الطفل و اشباعه بالمفردات اللغوية و حثه على التحدث فى كل مرحلة و عندما يصدر الطفل صوتا نعززه
                                      فى حالة ان الطفل يشير الى ما يريد نحثه على نطق الكمة و حتى صوتا منها اذا لم يكن ينطق
                                      مشاركة الطفل لاطفال من سنه و حرص الوالدين على التفاعل الاجتماعى للطفل مع اطفال اخرين و معهم
                                      على الوالدين و الاخصائئ ان ينمى اللغة التعبيرية حيث ان كثير من الاطفال لديهم لغة استقبالية و لكن لا يستطيعون التعبير عما يريدون

                                      حذف التعليق
                                      • Unknown photo
                                        Unknown3 مايو 2020 في 9:43 م

                                        كي ننمي اللغة لدي الاطفال لابد من توحيد اللغة لان سماع فيديهات متعددة الغة والهجاتتؤخر الغة لديه وتشتته وقياس السمع والنظر للاطمئنان عليالاستقبال لديه وملاحظة ما كان توحدى ومنعزل او اجتماعي وله اقران ينسجم معهم وحفظ بعض اةو كل ايات القرانوتوضيح الكلمات واستخدام المحفزات والاسليب التربوية المحببة اليهواستخدام البوم الصور التي يتردد عليها وايجات المعززات وابعادها الي ان ينطقالتواصل البصري معه والبعد عن التشتيت الحب والاحتواء وتقوية الثقة بالنفس

                                        حذف التعليق
                                        • Unknown photo
                                          Unknown3 مايو 2020 في 9:43 م

                                          نجوي عبد الوهاب السيد

                                          حذف التعليق
                                          • Unknown photo
                                            Unknown5 مايو 2020 في 12:15 ص

                                            الاسم :اميره ابراهيم خطاب
                                            نساعد الطفل علي اكتساب وتنميه اللغه بعده طرق منها :
                                            1-ان ينتبه الطفل للاصوات المحيطه به واوجه الطفل الي الاصوات المختلفه مثل صوت الجرس
                                            او لعبه تصدر صوت وحركه
                                            2- ان يبتسم لافراد اسرته ويتعامل معهم عند مشاهدتهم اجلس امام الطفل وجها لوجه وابتسم له ليعرف كيفيه تعبير الوجه ودعه يفهم حركه يديك وبكلمات محببه انك ستكافئه عندما يبتسم لك
                                            3-ان يخرج اصواتا كلاميه بسيطه مثل امسك لعبه طائره وارفعها لفوق واقوم بتقليد الصوت مثل (وووووو) دعه يلاحظ حركه الفم عند النطق
                                            4-ان يستعمل اشارات وحركات معينه للاتصال شجعه علي عمل حركه النفي باليد (لا لا لا ) او هز الرأس
                                            5-ان يستجيب لاسمه عند مناداته قم باخفاء شيئ تعرف الطفل يحبه وخبأه مثل تحت طاوله وناده باسمه عدة مرات ثم اعطه هذا الشيئ
                                            6- ان يفهم تعليمات بسيطه مثل الاشاره ان اشير الي صوره
                                            مثل ..ضع اصبعك علي صوره مع تكرار الاسم ثم اطلب منه ان يشير الي الصوره من بعدك عند الطلب منه
                                            وقل له ارني احمد اين احمد
                                            7-ان يستعمل كلمات بسيطه التي يخرجها الطفل من مقطع واحد مع اعطاء معني لهذه الكلمه
                                            مثل :هم للاكل و ننه للنوم وامبو للشرب
                                            8-ثم بعدها يستعمل كلمات اعقد من المرحله السابقه
                                            مثل :ذكر اسماء الالعاب والالوان
                                            ثم يستعمل كلمتين وهكذا بالتدريج ....

                                            حذف التعليق
                                            • Unknown photo
                                              Unknown8 مايو 2020 في 4:18 ص

                                              أميرة محمد
                                              لتنمية اللغة للطفل:_
                                              1- دمج الطفل مع المجتمع من خلال اختلاط الطفل مع الاخرين اثناء اللعب والانشطة الاجتماعية
                                              2-.التحدث مع الطفل بإستمرار وسرد القصص المختلفة والبسيطة
                                              3-تشجيع الطفل على التحدث والاستماع اليه وعدم مقاطعته
                                              4_تنميه اللغه الاستقباليه والتعبيريه
                                              5_ اذا اراد الطفل شئ لابد ان يحاول الطفل ان ينطق ما يريد

                                              حذف التعليق
                                              • Unknown photo
                                                Unknown8 مايو 2020 في 4:18 ص

                                                أميرة محمد
                                                لتنمية اللغة للطفل:_
                                                1- دمج الطفل مع المجتمع من خلال اختلاط الطفل مع الاخرين اثناء اللعب والانشطة الاجتماعية
                                                2-.التحدث مع الطفل بإستمرار وسرد القصص المختلفة والبسيطة
                                                3-تشجيع الطفل على التحدث والاستماع اليه وعدم مقاطعته
                                                4_تنميه اللغه الاستقباليه والتعبيريه
                                                5_ اذا اراد الطفل شئ لابد ان يحاول الطفل ان ينطق ما يريد

                                                حذف التعليق
                                                • Unknown photo
                                                  Unknown8 مايو 2020 في 4:18 ص

                                                  أميرة محمد
                                                  لتنمية اللغة للطفل:_
                                                  1- دمج الطفل مع المجتمع من خلال اختلاط الطفل مع الاخرين اثناء اللعب والانشطة الاجتماعية
                                                  2-.التحدث مع الطفل بإستمرار وسرد القصص المختلفة والبسيطة
                                                  3-تشجيع الطفل على التحدث والاستماع اليه وعدم مقاطعته
                                                  4_تنميه اللغه الاستقباليه والتعبيريه
                                                  5_ اذا اراد الطفل شئ لابد ان يحاول الطفل ان ينطق ما يريد

                                                  حذف التعليق
                                                  • Unknown photo
                                                    Unknown8 مايو 2020 في 4:18 ص

                                                    أميرة محمد
                                                    لتنمية اللغة للطفل:_
                                                    1- دمج الطفل مع المجتمع من خلال اختلاط الطفل مع الاخرين اثناء اللعب والانشطة الاجتماعية
                                                    2-.التحدث مع الطفل بإستمرار وسرد القصص المختلفة والبسيطة
                                                    3-تشجيع الطفل على التحدث والاستماع اليه وعدم مقاطعته
                                                    4_تنميه اللغه الاستقباليه والتعبيريه
                                                    5_ اذا اراد الطفل شئ لابد ان يحاول الطفل ان ينطق ما يريد

                                                    حذف التعليق
                                                    • مريم محمد علي محمود photo
                                                      مريم محمد علي محمود9 مايو 2020 في 4:51 م

                                                      الطريقه التي نتعامل بها مع الطفل نتمي لغته تنميه اللغه التحدث مع الطفل بإستمرار دمج الطفل مع الاطفال إعطاء الطفل الحريه للكلام والتعبير اسمع الطفل وإعطاء فرصه للتحدث تكرار الأصوات له واسمع أصوات الأجهزة المنزليه واتعرف عليها قص القصص والحكايات التي تساعد علي تنمية الحصيله اللغويه

                                                      حذف التعليق
                                                      • Unknown photo
                                                        Unknown26 مايو 2020 في 9:25 م

                                                        كوثر عبدالمبدى عبادى بدوى
                                                        اولا يجب ان يثق الطفل بنفسه
                                                        - ايضا من خلال تنمية اللغة الاستقبالية والتعبيرية للطفل
                                                        - كثرة التحدث مع الطفل والاستماع له بكل اصغاء وتركيز
                                                        - اتاحة الفرصة للطفل للتعبير عن ميوله ورغباته
                                                        - تصحيح الالفاظ الخاطئة بذكر الصحيحة دون توبيخ للطفل

                                                        حذف التعليق
                                                        • Unknown photo
                                                          Unknown31 مايو 2020 في 5:11 م

                                                          تنمية اللغة الاستقبالية والتعبيرية
                                                          التحدث مع الطفل بإستمرار وحثه علي السرد
                                                          .تكرار الأصوات التى يصدرها الطفل حتى يكررها
                                                          .وضع الطفل في غرفه فارغه لسماع صدى صوته
                                                          .الانتباه والتركيز ف وجه الطفل ليفهم ايماءات وتعابير الوجه
                                                          تنمية الحصيلة اللغوية من خلال قص وسرد القصص


                                                          رد

                                                          حذف التعليق
                                                          • ranamandoh362@gmail.com photo
                                                            ranamandoh362@gmail.com12 يونيو 2020 في 12:59 ص

                                                            الحديث مع الطفل كثيرا وسرد العديد من القصص وتشجعيه وتحفيزهم
                                                            عندما ينطق كلمه ما خطأ عليهم أن يقوموا بتصححها له وعدم تقررارها وعدم الضحك عليه

                                                            حذف التعليق
                                                            • Marwa photo
                                                              Marwa12 يونيو 2020 في 2:40 ص

                                                              تحفز الطفل على الكلام ونشجعه
                                                              نكرر ما يقول وتجعله أيضا يحاول أن يكرر مانقوله
                                                              ندمحه مع الآخرين
                                                              نجعل له وقتاللحوار وسرد القصص وسماعه

                                                              حذف التعليق
                                                              • أمل رزق المتولى عبد الغفور13 يونيو 2020 في 4:06 ص

                                                                تنمية مهارات اللغة للأطفال تحتاج إلى فهم ودراية بمهارات اللغة، واهتمام بالغ بالطفل، وأنشطته، ومهاراته التي من شأنها أن تنمي هذا الجانب
                                                                1- تحدث مع طفلك منذ الشهور الأولى لولادته حتى قبل بداية نطقه للحروف، فتوجيه الحديث للطفل رغم صغر سنه، يساهم فى تنمية مهارات التواصل لديه ويساعده على تعلم النطق سريعا.

                                                                2- احرص على أن يتواصل الطفل دائما مع الأطفال الآخرين، وأن يتواجد فى محيط به عدد من الأطفال من نفس عمره، فهذا يشجعه على التحدث والتواصل مع الأشخاص بشكل عام، ولا تحصر محيطه فى البيت فقط.

                                                                3- انتبه لعدد الساعات التى يقضيها الطفل أمام شاشة التليفزيون، واحرص على ألا تتجاوز مدتها ساعة واحدة فى اليوم، فجلوس الطفل أمام البرامج ساعات طويلة يجعله يعتاد على كونه متلقى للحديث فقط ولا يكسبه قدرات التواصل والرد.

                                                                4- انتبه لعدد اللغات التى يتلقاها طفلك، ولا تتعجل فى تعليمة لغة ثانية قبل اتقانه لغته الأم أولا.

                                                                5- لا تجعله يشاهد برامج الأطفال التى يتحدث أبطالها بطريقة مختلفة عن طريقة المحيطين به، فهذا يصيبه بالتشتت اللغوى ويؤخر مهارات النطق لديه.

                                                                حذف التعليق
                                                                • Unknown photo
                                                                  Unknown13 يونيو 2020 في 4:46 م

                                                                  حذيفة لبيضة
                                                                  الطريقة التي نتعامل بها مع الطفل لي تنمية لغته
                                                                  1الاكتار من الكلام معه
                                                                  2شرح وتفسير جميع الأنشطة التي يقوم بها
                                                                  3الاصغاء الجيد له و إتاحت الفرصة ليعبر عن رأيه
                                                                  4تكرار الاصوات التي يقوم بها الطفل
                                                                  5إدماج الصفل مع أطفال في سنه

                                                                  حذف التعليق
                                                                  • ندى نصر محمد عثمان photo
                                                                    ندى نصر محمد عثمان14 يونيو 2020 في 12:25 ص

                                                                    الاسم: ندى نصر محمد عثمان
                                                                    الطريقة التى نتعامل بها مع الطفل لتنمية اللغة:
                                                                    توفير بيئة ثقافية ولغوية من خلال خلق جو من الحوار والمناقشات والتي تساعد بزيادة خبرته وتنمية مهاراته اللغوية
                                                                    قراءة الوالدين للقصص لأطفالهم أو إهداءهم بالقصص المصورة والتي تعبر عن الكثير من تساؤلاتهم وتنمي من قدرتهم اللغوية 
                                                                    ويجب اتاحة الفرصة للأطفال للتعبير عن ميولهم ورغباتهم وإبداء رأيهم واحترام ذلك 
                                                                    التحدث مع الطفل كثيرا في هذه المرحله والاهتمام به 
                                                                    تصحيح الألفاظ الخاطئةبذكر الصحيحة دون زجر أو تعنيف
                                                                    الطفل
                                                                    من الجيد انشاء مكتبه بداخل المنزل ليزيد اطلاعه وتوسع مطارده
                                                                    عدم الاستجابة الفورية له عند طلب شئ بالأشارة بل لابد من سؤاله عما يريد اولا
                                                                    وكلما ازداد تفاعل الطفل مع الاسرة والاقارب والاقران كلما زادت حصيلتة اللغوية

                                                                    حذف التعليق
                                                                    • ندى نصر محمد عثمان photo
                                                                      ندى نصر محمد عثمان14 يونيو 2020 في 12:26 ص

                                                                      الاسم: ندى نصر محمد عثمان
                                                                      الطريقة التى نتعامل بها مع الطفل لتنمية اللغة:
                                                                      توفير بيئة ثقافية ولغوية من خلال خلق جو من الحوار والمناقشات والتي تساعد بزيادة خبرته وتنمية مهاراته اللغوية
                                                                      قراءة الوالدين للقصص لأطفالهم أو إهداءهم بالقصص المصورة والتي تعبر عن الكثير من تساؤلاتهم وتنمي من قدرتهم اللغوية 
                                                                      ويجب اتاحة الفرصة للأطفال للتعبير عن ميولهم ورغباتهم وإبداء رأيهم واحترام ذلك 
                                                                      التحدث مع الطفل كثيرا في هذه المرحله والاهتمام به 
                                                                      تصحيح الألفاظ الخاطئةبذكر الصحيحة دون زجر أو تعنيف
                                                                      الطفل
                                                                      من الجيد انشاء مكتبه بداخل المنزل ليزيد اطلاعه وتوسع مطارده
                                                                      عدم الاستجابة الفورية له عند طلب شئ بالأشارة بل لابد من سؤاله عما يريد اولا
                                                                      وكلما ازداد تفاعل الطفل مع الاسرة والاقارب والاقران كلما زادت حصيلتة اللغوية

                                                                      حذف التعليق
                                                                      • ندى نصر محمد عثمان photo
                                                                        ندى نصر محمد عثمان14 يونيو 2020 في 12:26 ص

                                                                        الاسم: ندى نصر محمد عثمان
                                                                        الطريقة التى نتعامل بها مع الطفل لتنمية اللغة:
                                                                        توفير بيئة ثقافية ولغوية من خلال خلق جو من الحوار والمناقشات والتي تساعد بزيادة خبرته وتنمية مهاراته اللغوية
                                                                        قراءة الوالدين للقصص لأطفالهم أو إهداءهم بالقصص المصورة والتي تعبر عن الكثير من تساؤلاتهم وتنمي من قدرتهم اللغوية 
                                                                        ويجب اتاحة الفرصة للأطفال للتعبير عن ميولهم ورغباتهم وإبداء رأيهم واحترام ذلك 
                                                                        التحدث مع الطفل كثيرا في هذه المرحله والاهتمام به 
                                                                        تصحيح الألفاظ الخاطئةبذكر الصحيحة دون زجر أو تعنيف
                                                                        الطفل
                                                                        من الجيد انشاء مكتبه بداخل المنزل ليزيد اطلاعه وتوسع مطارده
                                                                        عدم الاستجابة الفورية له عند طلب شئ بالأشارة بل لابد من سؤاله عما يريد اولا
                                                                        وكلما ازداد تفاعل الطفل مع الاسرة والاقارب والاقران كلما زادت حصيلتة اللغوية

                                                                        حذف التعليق
                                                                        • Unknown photo
                                                                          Unknown15 يونيو 2020 في 1:28 ص

                                                                          الاسم / دعاء صلاح خليفة
                                                                          هناك العديد من الأنشطة، لكل نوع من المهارات اللغوية، فمثلًا من أنشطة فن الاستماع: أن يتعرف الطفل على الأصوات المختلفة في البيئة المحيطة، مثل: صوت الماء، صوت بعض الحيوانات، وتمييزها. أن يميز الصفات المتعلقة بالأصوات، أو أن يستخلص المعنى من الصوت المسموع، ومن خلال نغمة التحدث مثل: مرتفع، هادئ، حزين، سعيد. أن يستطيع معرفة جهة صدور الصوت، وأن يقدر على تمييز صوت معين من بين أصوات كثيرة، وتكوين جمل مفيدة، إعادة سرد قصة بعد الاستماع إليها، ووصف الشخصيات، وتوجيه أسئلة متعلقة بالقصة، وربط الصوت بالصورة، كأن يسمع نباح كلب، ويستخرج صورته، وربط بين الصورة والكلمة. فكما نلاحظ أن بعض من أنشطة الاستماع تعتبر أنشطة تحدث أيضًا، فالحرص على مناقشة الطفل، واستخراج منه وصف الأشخاص، وإعادة سرد القصة، وتكرار الأحداث، والأصوات، فهذا يساعد على تنمية مهارات اللغة للأطفال .

                                                                          حذف التعليق
                                                                          • اماني ناصر السيد شاهين photo
                                                                            اماني ناصر السيد شاهين15 يونيو 2020 في 4:34 م

                                                                            اسمي:اماني ناصر السيد شاهين
                                                                            اتكلم عن الطريقه التي اتعامل بها مع الطفل لتنميه لغته
                                                                            ١.الربط بين الصور والكلمات التي تعبر عنها ، فيمكن من الاهل ان يطلبوا من الطفل ان يشير الي صورة معينه ومن ثم يربطوا هذة الصوره بكلمه ذلك يساعد الطفل علي تعلم اللغه بشكل سهل
                                                                            ٢.التحدث مع الطفل حول اهتماماته وافكاره حيث يستجيب الاطفال للاشخاص الءين يتواصلوا معهم نظريا وجسديا ويتفاعلوا معهم بطريقه فعاله ونشطه كما من الممكن استخدام الآباء الايقاعات عند تعليم ابناءهم الكلمات الجديده
                                                                            ٣.التفاعل مع الطفل عندما يحاول الحديث وتشجيعه علي مواصله المحاولة حتي ولو لم تكن كلمات الطفل مفهومه
                                                                            ٤.استخدام العاب الكلمات لتدريس المفاهيم المختلفة فيحب الاطفال التحدث مع اهلهم باستخدام الالعاب او من خلال الاغاني المختلفة التي تساعدهم علي اكتساب مفاهيم جديده بطريقه مرحة

                                                                            حذف التعليق
                                                                            • Unknown photo
                                                                              Unknown16 يونيو 2020 في 2:09 ص

                                                                              مروي يوسف مسعد رمضان

                                                                              الطريقة التي نستخدمها لتنمية لغة الطفل من خلال تنمية (اللغة الاستفبالية و التعبيرية)


                                                                              كثرة التحدث مع الطفل و الإصغاء له اللعب الرمزي و تنمية قدراته مثل الاستقلالية و إعطاء الأوامر نسمي له كل الأشياء مع ذكر وظيفة كل شيء نقوي له تنفسه من خلال تمارينات التنفس تدمج الطفل في المجتمع، تأخذه إلى أماكن اجتماعية ليختلط باقرانه، البيئه المحيطه لابد له ان ينطق باسم شيء يريده لنقوم بتقديمه له ، تصحح له مخارج الحروف نبدأ بالحرف منعزل ثم نضيفه إلى كلمة ثم إلى الجملة البسيطة ثم المعقدة القصص والروايات والتحدث مع الطفل يزيد الحصيله اللغويه
                                                                              إعطاء فرصه للتعبير.. وتصحيح المخارج والالفاظ

                                                                              حذف التعليق
                                                                              • Unknown photo
                                                                                Unknown17 يونيو 2020 في 3:28 م

                                                                                اسكى فاطمة الزهراء
                                                                                1 دمج الطفل مع المجتمع.
                                                                                2تكلم معه بستمرار مع تردد الكلمات ونطق صحيح
                                                                                3 انشطة ترفيهية تقافية جسدية
                                                                                4 تصحيح لفظ وكلمات الطفل دون عنف

                                                                                حذف التعليق
                                                                                • Unknown photo
                                                                                  Unknown17 يونيو 2020 في 7:34 م

                                                                                  زافر مينة
                                                                                  الطريقه التى يمكن أن نتعامل بها مع الطفل لننمية لغته:هي :
                                                                                  *التحدث مع الطفل بإستمرار
                                                                                  *إعطاء الطفل الحريه للتعبير
                                                                                  *أمنحه الفرصه لسماع اصوات الأجهزه المنزلية
                                                                                  *تكرار الأصوات التى يصدرها الطفل حتى يكررها
                                                                                  *وضع الطفل في غرفه فارغه لسماع صدى صوته
                                                                                  *تخصيص وقت للطفل لللعب والحديث معه
                                                                                  *الانتباه والتركيز في وجه الطفل ليفهم إيحاءات وتعابير الوجه

                                                                                  حذف التعليق
                                                                                  • Heba ahmed photo
                                                                                    Heba ahmed18 يونيو 2020 في 12:28 ص

                                                                                    هبه احمد السيد
                                                                                    الطريقه التي يجب أن نتعامل بها مع الطفل هي
                                                                                    1_التحدث لوقت طويل مع الطفل وباستمرار حتى يستطيع تطوير لغته من خلال الاستماع بشرط النطق الصحيح
                                                                                    2_ربط الكلمات بالصور والأماكن والأشخاص لأنها تساعد على التذكر وتكون أكثر جذبا للانتباه
                                                                                    3_عدم نطق كلام أمام الطفل بصورة خاطئه أو تقليده عند نطقه اكلمه خاطئة لو على سبيل الفكاهه
                                                                                    4_الاستعانه بالتليفزيون أو الهاتف المحمول ولكن بشرط أن يكون محتوى مفيد للطفل ومناسب لعمره
                                                                                    5_ التحدث مع الطفل حول الاشياء التي يحبها
                                                                                    6_قص القصص على الطفل بشكل يومي ومستمر

                                                                                    حذف التعليق
                                                                                    • Unknown photo
                                                                                      Unknown18 يونيو 2020 في 3:01 ص

                                                                                      مريم امجون
                                                                                      ⤴️
                                                                                      1 دمج الطفل مع المجتمع.
                                                                                      2تكلم معه بستمرار مع تردد الكلمات ونطق صحيح
                                                                                      3 انشطة ترفيهية تقافية جسدية
                                                                                      4 تصحيح لفظ وكلمات الطفل دون عنف

                                                                                      رد

                                                                                      حذف التعليق
                                                                                      • Heba mohamed photo
                                                                                        Heba mohamed18 يونيو 2020 في 10:05 ص

                                                                                        هبه محمد محمود سحالى
                                                                                        كفر الشيخ
                                                                                        اولا يجب ان تكون غرفه التخاطب مؤهله جيدا للطفل ويشعر الطفل فيها بالراحه وعدم الازعاج يجب ان تحتوى على مرآه وكرسى للطفل ومرسى للاخصائى ايضا اشياء حقيقه من الواقع مثل فاكهه خضار وهكذا ثم نستخدم المجسمات ثم البازلات ثم الكروت ايضا يجب ان تحتوى على تعزيز مثل كوره مضيئه مصغره لجذب الانتباه ايضا مسجل لتسجيل صوت الطفل فى بدايه الجلسه وفى نهايتها ايضا كمبيوتر لتسجيل نتائج الطفل وبياناته

                                                                                        حذف التعليق
                                                                                        • Heba mohamed photo
                                                                                          Heba mohamed18 يونيو 2020 في 2:19 م

                                                                                          (عذرا دى اجابه سؤال المحاضره الاولى)

                                                                                          حذف التعليق
                                                                                          • Unknown photo
                                                                                            Unknown16 يوليو 2020 في 10:56 ص

                                                                                            الاسم /ريم رافت علي شلبي
                                                                                            التكلم م مع طفلك منذ ولادته، انطق أسماء كل الأشياء أثناء تفاعلك اليومي معه، هيا نغسل وجهنا، حان وقت الإفطار، الآن نهرس البطاطس بالشوكة ونخلطها بالجزر، هيا نذهب للمطبخ لغسل الأطباق، نضع الصابون هكذا ونغسل الطبق هكذا، لنغسل تلك الملعقة الزرقاء أيضًا.

                                                                                            2. ابدأ الاستماع إليه، أعطه فرصة ووقتًا للتعبير عما يريد قوله، عندما تنتهي مما تقول انظر إليه وانتظر رده حتى لو كان مجرد همهمات، فهو يحاول التعبير عن نفسه، استمع جيدًا.

                                                                                            3. تجاوب معه عندما يبدأ استخدام الكلمات، أعد الكلمة وأضف عليها، مثل: تفاحة، «هل تريد تفاحة حمراء؟»، فهو يتشجع على التواصل والتعبير عندما يشعر أنك تسمعه وتستجيب له.

                                                                                            4. يمكنك البدء في القراءة لطفلك منذ شهوره الأولى، وتدرج في صعوبة الكتب مع تدرج العمر. تمكن القراءة طفلك من الاستماع إلى الكلمات في سياقات مختلفة، ويساعده هذا على فهم الكلمات واستخداماتها.

                                                                                            5. احكِ الكثير من القصص وتفاعل معها ومع الأحداث المختلفة بشكل لطيف ومحبب للطفل، خاصة القصص حول الأشياء التي يهتم بها، مثل الحيوانات والسيارات وما إلى ذلك، وعند القراءة مع طفلك يمكنك الإشارة إلى الكلمات المكتوبة، فهذا يوضح للطفل العلاقة بين الكلمات المنطوقة والمكتوبة، وطبعًا لا تنسَ الإشارة إلى الصور المختلفة.

                                                                                            6. اتبع اهتمام طفلك، عندما ترى طفلك مهتمًا بشيء ما استمر في الكلام عنه، وبأشكال مختلفة، وتفاعل معه وتجاوب مع تفاعله عن الأمر.
                                                                                            7. اشنطه بسبطه انشطه حركيه

                                                                                            حذف التعليق
                                                                                          • Heba mohamed photo
                                                                                            Heba mohamed18 يونيو 2020 في 10:06 ص

                                                                                            هبه محمد محمود سحالى
                                                                                            كفر الشيخ
                                                                                            اولا يجب ان تكون غرفه التخاطب مؤهله جيدا للطفل ويشعر الطفل فيها بالراحه وعدم الازعاج يجب ان تحتوى على مرآه وكرسى للطفل ومرسى للاخصائى ايضا اشياء حقيقه من الواقع مثل فاكهه خضار وهكذا ثم نستخدم المجسمات ثم البازلات ثم الكروت ايضا يجب ان تحتوى على تعزيز مثل كوره مضيئه مصغره لجذب الانتباه ايضا مسجل لتسجيل صوت الطفل فى بدايه الجلسه وفى نهايتها ايضا كمبيوتر لتسجيل نتائج الطفل وبياناته

                                                                                            حذف التعليق
                                                                                          • Heba mohamed photo
                                                                                            Heba mohamed18 يونيو 2020 في 2:41 م

                                                                                            هبه محمد محمود سحالى
                                                                                            لتنميه لغه الطفل
                                                                                            1_اولا.... يجب ان يهتم بحاسه السمع لان السمع من اهم فنون اللغه ومهم لتنميه الكلام عند الطفل لانه اساس التعامل مع الغير

                                                                                            2_ثانيا.... يجب على الأسرة أن تتحدث مع الطفل في الشهور الاولى خاصه والتنويع فى المصطلحات ليكون لديه غريزه لغوبه فمن الممكن قراءة القصص للطفل والاستماع إليها
                                                                                            ايضاوجود طفل مع الأطفال خاصة نفس العمر والتحدث معم ووجوده فى اماكن اجتماعيه
                                                                                            3_ثالثا.... تصحيح أخطاء الطفل و الاهتمام بها ونعوده على نطق الكلمه عندما يريد شئ
                                                                                            4_رابعا..... لا يشاهد الطفل التلفازف اول سنتين
                                                                                            5_خامسا...... ممارسة الألعاب التي تنمي مهارة الإستماع والتحدث عنده مثل لعبة تخمين الصوت
                                                                                            6_سادسا .....مناقشته كثيرا والقيام بالانشطة التي تعمل على تنمية مهاراته
                                                                                            7_سابعا....الاعتماد على نفسه وذاته ويشكل له رأى خاص واستخدام كلمات للتعبير عن افكاره توجيه الى الطفل أسئلة ذات نهايات مفتوحة لا يجاب عليها بنعم أو لا، يساعده ذلك على تشكيل رأيه والتمرين باستخدام كلمات مختلفة للتعبير عن أفكاره

                                                                                            حذف التعليق
                                                                                            • Nahed elkhateeb photo
                                                                                              Nahed elkhateeb18 يونيو 2020 في 3:10 م

                                                                                              لتنميه اللغة عند الطفل اندماجه في المجتمع من خلال زيارة الاقران والاطفال في نفس عمره حتي يندمج معهم . تنميه اللغة الاستقباليه والتعبيريه وقراءة القصص واطلاعه علي الصور التي تشد انتباهه . تصحيح الاخطاء في النطق من غير تعنيف . ومن خلال البطاقات المجسمه لاجزاء الجسم والحروف والمهن والحيوانات والخضروات بطاقات مختلفة تشد انتباه ونطق الكلمه عند مشاهدة الحرف او الصورة
                                                                                              ناهد ابراهيم مصطفي الخطيب

                                                                                              حذف التعليق
                                                                                              • امال photo
                                                                                                امال18 يونيو 2020 في 4:13 م

                                                                                                إسمي. آمال الهيشري. الطريقة التي استعملها لتنمية لغة الطفل. عديدة. عدم ترك الطفل لوحده. أو مشاهدة التلفاز واللعب بالهاتف لوقت طويل. يجب التحاور والحديث واللعب مع الطفل.. يجب مشاركة الطفل. في كل شيء. وأخذ رأيه. وتسمية أسماء الآشياء له بطريقة صحيحة. استعمال الايماءات. الإشارة ولغة الجسد. وتعليم له. سرد القصص. تسلسل الاحذاث. الألعاب الرمزية. التقليد. تصحيح نطق الحروف اوالكلمات عند نطقه بخطأ.

                                                                                                حذف التعليق
                                                                                                • نشوى رمضان احمد عبده photo
                                                                                                  نشوى رمضان احمد عبده19 يونيو 2020 في 9:55 م

                                                                                                  لتنمية لغة الطفل يجب الاتى :
                                                                                                  ١-دمج الطفل فى المجتمع،ناخذه إلى أماكن اجتماعية ليختلط باقرانه.
                                                                                                  ٢-نتحدث مع الطفل باستمرار.
                                                                                                  ٣-زرع الثقة بالذات لديه بالتحفيز على التحدث.
                                                                                                  ٤-التعرف على اسمه ،واسم الوالدين،والاجداد،والاخوات والاقارب .
                                                                                                  ٥-تخصيصوقت للطفل للعب وقراءة القصص البسيطة.
                                                                                                  ٦-ننطق باسم اى شىء يريده لنقوم بتقديمه له ولا نكتفى بأن يشاور عليه.
                                                                                                  ٧-تنمية اللغة الاستقباليه والتعبيرية للطفل.
                                                                                                  ٨-تحفيظه اغانى قصيره مع بعض وحركات باليد مثلاً لزيادة المفردات اللغوية لديه.

                                                                                                  حذف التعليق
                                                                                                  • wfarzq3 photo
                                                                                                    wfarzq321 يونيو 2020 في 9:19 م

                                                                                                    وفاء عيد بخيت
                                                                                                    يجب تهيئة الطفل بالابتعاد عن التليفزيون والكمبيوتر والتاب والاب
                                                                                                    يرتبط الطفل بالاخصائى من خلال اللعب معه وتقليده
                                                                                                    تدريب الطفل من خلال كروت المجموعة الضمنية لتنمية مهارات الطفل وتنمية لغة الطفل الاستقبالية
                                                                                                    استخدام التعميم بين الاخصائي والمنزل
                                                                                                    استخدام المعززات التى يحبها الطفل ليتم تشجيعه ويتقدم والله الموفق

                                                                                                    حذف التعليق
                                                                                                    • Unknown photo
                                                                                                      Unknown22 يونيو 2020 في 3:20 م

                                                                                                      الاسم /فاطمة محمد ابراهيم سليمان
                                                                                                      الطريقه التى نتعامل بها مع الطفل لننمى لغته:-
                                                                                                      .التحدث مع الطفل بإستمرار
                                                                                                      .دمج الطفل فى المجتمع،ناخذه إلى أماكن اجتماعية ليختلط باقرانه.
                                                                                                      .إعطاء الطفل الحريه للتعبير
                                                                                                      .زرع الثقة بالذات لديه بالتحفيز على التحدث.
                                                                                                      .ننطق باسم اى شىء يريده لنقوم بتقديمه له ولا نكتفى بأن يشاور عليه.
                                                                                                      .اعطاء الفرصه له لسماع اصوات الأجهزه المنزلية
                                                                                                      .تكرار الأصوات التى يصدرها الطفل حتى يكررها
                                                                                                      .وضع الطفل ف غرفه فارغه لسماع صدى صوته
                                                                                                      .تصحيح لفظ وكلمات الطفل دون عنف
                                                                                                      .تخصيص وقت للطفل لللعب والحديث معه
                                                                                                      .الانتباه والتركيز ف وجه الطفل ليفهم ايماءات وتعابير الوجه
                                                                                                      .قص القصص على الطفل بشكل يومي ومستمر

                                                                                                      حذف التعليق
                                                                                                      • غير معرف22 يونيو 2020 في 10:28 م

                                                                                                        بسمة محمد عبده
                                                                                                        التقليل من الالكترونيات
                                                                                                        عدم الاستجابة لاشارات الطفل
                                                                                                        استخدام الالعاب لتساعده على التفاعل
                                                                                                        استخدام القصص و الصور لزيادة الحصيلة اللغوية
                                                                                                        تفاعل الطفل مع أطفال آخرين و تشجيعيه على التفاعل لتقوية اللغة و زيادة التفاعل الاجتماعي

                                                                                                        حذف التعليق
                                                                                                        • Unknown photo
                                                                                                          Unknown22 يونيو 2020 في 11:19 م

                                                                                                          عائشة الاسعد
                                                                                                          نساطيع ان ننمي لغة الطفل من خلال التحدث معه بشكل دائم والطلب منه ان يعبر عن حاجياته بشكل واضح، عدم الضحك عندما يتكلم اي كلام غير صحيح وبالمقابل عدم النقد بل تصحيح الخطأ حسب قدرة الطفل، قراء القصص والطلب منه تلخيص احداثها او الاجابة عن الاسئلة،من خلال اللعب، تشجيع الطفل على التحدث من خلال المكافآت، التحدث مع الطفل بهدوء مع ضرورة التواصل البصري والتكلم ببطء قليلا ليتمكن الطفل من فهم أو تقليد ما يقال له.

                                                                                                          حذف التعليق
                                                                                                          • Unknown photo
                                                                                                            Unknown23 يونيو 2020 في 12:40 ص

                                                                                                            الاسم ثناء احمد محمد فواد
                                                                                                            عن طريق الصور والتقليد الاصوات امامه وسمعها عن طريق جهاز عدم ترك الطفل ياخذ اشياء بدون نطق ع الاقل اصوات سرد القصص له

                                                                                                            حذف التعليق
                                                                                                            • Unknown photo
                                                                                                              Unknown24 يونيو 2020 في 9:16 م

                                                                                                              انجي صبري محمد
                                                                                                              التحدث معه واطلاق العنان لمخيلته
                                                                                                              القصص والحكايات
                                                                                                              الصور والتقليد وتصحيح الحروف باستمرار
                                                                                                              التحدث بهدوء وعدم التنمر عليه وتعزيزه باستمرار
                                                                                                              التركيز والانتباه علي وجه الطفل اثناء اللعب

                                                                                                              حذف التعليق
                                                                                                              • أماني عصام photo
                                                                                                                أماني عصام24 يونيو 2020 في 9:57 م

                                                                                                                أماني عصام قرصيفي
                                                                                                                لتنمية لغةالطفل يكون على منحنيين ...المنحى الاول من قبل البيئة الاسرية من خلال الحوار المستمر الواضح بالكلام المنطوق بشكل صحيح والمخارج السليمه /اعطاء الطفل فرصة للتعبير عن مخيلته الذهنية .....المنحى الثاني من قبل اخصائي التخاطب من خلال سرد القصص القصيره كبداية /ضبط طريقة القاء الطفل اثناء السرد /توضيح المخارج وتصحيحها/التعزيز في الوقت المناسب/ السؤال والجواب مثال(السؤال عن عنوان للقصة ممكن يكون ايه ) .

                                                                                                                حذف التعليق
                                                                                                                • Unknown photo
                                                                                                                  Unknown25 يونيو 2020 في 12:51 ص

                                                                                                                  الاسم :-ساره حسن محمد
                                                                                                                  - قراءة القصص للاطفال لان ذلك يساعده علي تعلم اللغة بشكل صحيح ايضا التحدث مع الطفل بشكل دائم يدعم اللغة

                                                                                                                  حذف التعليق
                                                                                                                  • Unknown photo
                                                                                                                    Unknown26 يونيو 2020 في 1:31 ص

                                                                                                                    منال مصطفي محمود مصطفي

                                                                                                                    1- تحدث مع طفلك منذ الشهور الأولى لولادته حتى قبل بداية نطقه للحروف، فتوجيه الحديث للطفل رغم صغر سنه، يساهم فى تنمية مهارات التواصل لديه ويساعده على تعلم النطق سريعا.

                                                                                                                    2- احرص على أن يتواصل الطفل دائما مع الأطفال الآخرين، وأن يتواجد فى محيط به عدد من الأطفال من نفس عمره، فهذا يشجعه على التحدث والتواصل مع الأشخاص بشكل عام، ولا تحصر محيطه فى البيت فقط.

                                                                                                                    3- انتبه لعدد الساعات التى يقضيها الطفل أمام شاشة التليفزيون، واحرص على ألا تتجاوز مدتها ساعة واحدة فى اليوم، فجلوس الطفل أمام البرامج ساعات طويلة يجعله يعتاد على كونه متلقى للحديث فقط ولا يكسبه قدرات التواصل والرد.

                                                                                                                    4- انتبه لعدد اللغات التى يتلقاها طفلك، ولا تتعجل فى تعليمة لغة ثانية قبل اتقانه لغته الأم أولا.

                                                                                                                    5- لا تجعله يشاهد برامج الأطفال التى يتحدث أبطالها بطريقة مختلفة عن طريقة المحيطين به، فهذا يصيبه بالتشتت اللغوى ويؤخر مهارات النطق لديه.

                                                                                                                    حذف التعليق
                                                                                                                    • جمال إبراهيم علي photo
                                                                                                                      جمال إبراهيم علي26 يونيو 2020 في 2:47 م

                                                                                                                      الطريقة اللي بيتنمي اللغة حضرتك
                                                                                                                      هي الرغي الهادف طبعااا ايوه الكلام مع الطفل
                                                                                                                      مثلا قبل ماينام حدوتة قبل النوم ونتناقش فيهااا
                                                                                                                      ونتبادل الكلام ده هيزود حصيلته اللغوية من ناحية ومن ناحية تانية يشغل اعضاء النطق ويخليها طلاقة
                                                                                                                      ومن تالتة اثر نفسي ايجابي للصحة النفسية
                                                                                                                      وقت الافطار نتكلم عن محتويات المائدة داا بيض
                                                                                                                      لونه ابيض وجواه صفرا وطعمه لذيذ ..زي كداا يعني
                                                                                                                      الام تتكلم مع طفلها ف اي حاجة لو هتغسل وشه
                                                                                                                      تعالي نغسل عينينا وبوقنا ومناخيرنا عشان تبقي جميلة
                                                                                                                      احكي ف اي حاجة ف البيت برااا البيت
                                                                                                                      اتكلم ..
                                                                                                                      ونبعد عن التلفيزيون شوية عشان ميأثرش علينا سلبا
                                                                                                                      ونشجعه ع الكلام والحوار ونكلفه بمهام صغيرة اووي
                                                                                                                      ع حسب عمره العقلي
                                                                                                                      وهيبقي فرويد عصره😁

                                                                                                                      حذف التعليق
                                                                                                                      • Unknown photo
                                                                                                                        Unknown27 يونيو 2020 في 2:23 م

                                                                                                                        سعاد كمال حسن
                                                                                                                        *عن طريق تنميه لغة الطفل الاستقباليه والتعبيريه
                                                                                                                        *تعزيز ثقة الطفل بنفسه وافساح امامه المجال للتعبير عن نفسه وعن ميوله واهتماته
                                                                                                                        *الحرص علي التقليل من ترك الطفل امام الالكترونيات فترة طويله
                                                                                                                        * تعلم الحروف والأرقام عن طريق الصلصال لتقوية عضلات اليد
                                                                                                                        * إطلاق له الحريه لمشاهده القصص والصور والقاء الحواديت لزيادة الحصيلة اللغويه لديه

                                                                                                                        حذف التعليق
                                                                                                                        • Unknown photo
                                                                                                                          Unknown27 يونيو 2020 في 5:43 م

                                                                                                                          طريقه تنميه اللغه عند الطفل
                                                                                                                          *التحدث مع الطفل باستمرار
                                                                                                                          *قراءه القصص مع استخدام كلمات بسيطه
                                                                                                                          *عدم الاستجابة الطفل عند استخدام لغه الاشاره
                                                                                                                          *تقليل مده مشاهده الإلكترونيات
                                                                                                                          *التواصل الاجتماعي في الاجتماعات الاسريه
                                                                                                                          *تواصل الطفل مع من هم في مثل سنه

                                                                                                                          حذف التعليق
                                                                                                                          • Unknown photo
                                                                                                                            Unknown27 يونيو 2020 في 5:48 م

                                                                                                                            زينب أحمد محمد عبد السلام
                                                                                                                            طريقه تنميه اللغه عند الطفل
                                                                                                                            *التحدث مع الطفل باستمرار
                                                                                                                            *قراءه القصص مع استخدام كلمات بسيطه
                                                                                                                            *عدم الاستجابة الطفل عند استخدام لغه الاشاره
                                                                                                                            *تقليل مده مشاهده الاجهزه الإلكترونيه
                                                                                                                            *التواصل الاجتماعي في الاجتماعات الاسريه
                                                                                                                            *تواصل الطفل مع من هم في مثل سنه
                                                                                                                            *

                                                                                                                            حذف التعليق
                                                                                                                            • بالله حياة27 يونيو 2020 في 6:52 م


                                                                                                                              لابد أن نقوم ب:
                                                                                                                              قراءة قصص للطفل من حين إلى آخر وتحفيزه من خلال الألعاب والأغاني.

                                                                                                                              – تعزيز الحوار مع الطفل مع مراعاة نسق وطريقة تعبيره.

                                                                                                                              – تعزيز الاستقلالية الشخصية لدى الطفل.

                                                                                                                              – تجنّب استعمال المصاصة أو الرضاعة (الببرونة) فترة طويلة، فضلاً عن تجنب المأكولات المطحونة بعد أن يبلغ الطفل 12 شهراً؛ لأنها يمكن أن تقف عائقاً أمام تطور اللغة.

                                                                                                                              يعتبر الوالدان المرجع اللغوي الأساسي، لذلك ينبغي للوالدين نطق الحروف بشكل سليم
                                                                                                                              من المستحسن أيضاً تجنب استعمال اللغة الطفولية مع الأطفال وتسمية الأشياء

                                                                                                                              حذف التعليق
                                                                                                                              • Unknown photo
                                                                                                                                Unknown27 يونيو 2020 في 8:04 م

                                                                                                                                (الاء عوض عبد الرحمن الصقر)
                                                                                                                                - المحاقظة عللى التواصل البصري
                                                                                                                                - المحافظة على انتباه وتركيز الطفل
                                                                                                                                - التحدث عن الاعمال الروتينية اليومية
                                                                                                                                - استخدام التكرار
                                                                                                                                - استخدام العبارات البسيطة والجمل القصيرة
                                                                                                                                - استخدام الاسماء الصحيحة للاشياء
                                                                                                                                - التعزيز المستمر
                                                                                                                                زيادة المفردات
                                                                                                                                - استخدام اسلوب اعادة الصياغة

                                                                                                                                حذف التعليق
                                                                                                                                • Unknown photo
                                                                                                                                  Unknown28 يونيو 2020 في 1:52 ص

                                                                                                                                  خديجة يحيى عليطو
                                                                                                                                  تنمية اللغة الاستقباليه واللغة التعبيريه التحدث مع الطفل وتشجيعه على النطق الصحيح

                                                                                                                                  حذف التعليق
                                                                                                                                  • نجاح عبدالحميد محمد عبد الخالق photo

                                                                                                                                    لاسم نجاح عبد الحميد محمد عبدالخالق /اخصائية تربية خاصة
                                                                                                                                    اجابة السؤال الرابع * الطريقة نتعامل بها مع الطفل لتنمية لغته :
                                                                                                                                    **ولـ تنمية مهارات اللغة للأطفال يجب التعرف أولًا على فنون اللغة الرئيسية، ومهاراتها. وهي:الاستماع و /الكلام أو التحدث و القراءة والكتابة.و مدى نضج الجهاز الصوتي لديه، ومدى قدرة أعضاء هذا الجهاز على أداء الوظيفة المخصصة لكل منهم -طريقة نتعامل بها مع الطفل لتنمية لغته :
                                                                                                                                    * تكلم طوال الوقت وعن كل شيء تفعله على مدى اليوم مع طفلك منذ ولادته، انطق أسماء كل الأشياء أثناء تفاعلك اليومي معه، هيا نغسل وجهنا، حان وقت الإفطار، الآن نهرس البطاطس بالشوكة ونخلطها بالجزر، هيا نذهب للمطبخ لغسل الأطباق، نضع الصابون هكذا ونغسل الطبق هكذا، لنغسل تلك الملعقة الزرقاء أيضًا.
                                                                                                                                    * ابدأ الاستماع إليه، أعطه فرصة ووقتًا للتعبير عما يريد قوله، عندما تنتهي مما تقول انظر إليه وانتظر رده حتى لو كان مجرد همهمات، فهو يحاول التعبير عن نفسه، استمع جيدًا.
                                                                                                                                    * تجاوب معه عندما يبدأ استخدام الكلمات، أعد الكلمة وأضف عليها، مثل: تفاحة، «هل تريد تفاحة حمراء؟»، فهو يتشجع على التواصل والتعبير عندما يشعر أنك تسمعه وتستجيب له.
                                                                                                                                    * يمكنك البدء في القراءة لطفلك منذ شهوره الأولى، وتدرج في صعوبة الكتب مع تدرج العمر. تمكن القراءة طفلك من الاستماع إلى الكلمات في سياقات مختلفة، ويساعده هذا على فهم الكلمات واستخداماتها.
                                                                                                                                    *احكِ الكثير من القصص وتفاعل معها ومع الأحداث المختلفة بشكل لطيف ومحبب للطفل، خاصة القصص حول الأشياء التي يهتم بها، مثل الحيوانات والسيارات وما إلى ذلك، وعند القراءة مع طفلك يمكنك الإشارة إلى الكلمات المكتوبة، فهذا يوضح للطفل العلاقة بين الكلمات المنطوقة والمكتوبة، وطبعًا لا تنسَ الإشارة إلى الصور المختلفة.
                                                                                                                                    * اتبع اهتمام طفلك، عندما ترى طفلك مهتمًا بشيء ما استمر في الكلام عنه، وبأشكال مختلفة، وتفاعل معه وتجاوب مع تفاعله عن الأمر.
                                                                                                                                    *استخدام اللغة الصحيحة مع الأطفال، فلا يعني استخدام لغة بسيطة أن نستخدم لغة الأطفال، أو تحريف الكلمات عن ألفاظها الحقيقية.
                                                                                                                                    *لا تنتقد نطق الطفل أو طريقة كلامه أبدًا، حتى إن أخطأ، فلا تحاول تصحيح الكلمة بشكل مباشر معه، ولا تقل له: لا ليست هكذا، أو قل هكذا، فقط انطق الكلمة الصحيحة أمامه مرة أخرى بدون انتقاد أو تصحيح مباشر.
                                                                                                                                    * تحديد وقت الشاشة، فقد أوصى العديد من الأبحاث أنه يجب ألا يتعرض الطفل للشاشات أبدًا قبل سن الثانية، وبعد الثانية يكون الوقت محدودًا جدًا، وبالتدريج حسب العمر، مهما كان المحتوى الذي يعرض، فهو غير تفاعلي ولا يتجاوب مع الطفل، وهذه عوامل تقتل نمو وتطور اللغة عند الأطفال.
                                                                                                                                    * عرّض الطفل لبيئات ثرية مختلفة متنوعة بشكل منتظم، مثل الرحلات الميدانية لحديقة الحيوانات والحدائق العامة والمتاحف، وأيضًا الزيارات البسيطة للسوق والمخبز والصيدلية وغيرها، وتكلم عن الأشياء في تلك الأماكن المختلفة، وعرفه على أسمائها، والأنشطة المختلفة التي تقومون بها في كل مكان، الأهم أن يكون الكلام وسط السياق وبشكل بسيط لا بشكل مباشر، كأننا نتعامل مع آلات ندخل بها بيانات بشكل جاف.
                                                                                                                                    * اسأله دائمًا أسئلة بها خيارات حتى يتشجع على استخدام الكلمات بدون ضغط، مثل «هل تريد تفاحة أم موزة؟»، « ترتدي القميص الأزرق أم الأصفر؟»
                                                                                                                                    * غن الأناشيد البسيطة التي تتضمن حركات وإشارات مختلفة.
                                                                                                                                    *. شاهد معه الصور العائلية المختلفة وتكلم عن الأشخاص في الصورة وماذا كانوا يفعلون.
                                                                                                                                    *. مع تدرج العمر ابدأ مثلاً في تعليم كلمات جديدة وعلمه معناها واستخدمها في سياقات مختلفة أثناء الحديث.
                                                                                                                                    *. العب ألعابا مختلفة تشجعه على استخدام الكلمات، مثل لعبة التخمين: يوصف أحدكم شئ ويخمن الآخر ما هو، أو لعبة تكملة الكلمة فتقول أول حرف أو اثنين من الكلمة وهو يخمن ويكملها، وألعاب التصنيف وإيجاد العنصر المختلف داخل مجموعة وغيرها من ألعاب الكلمات.
                                                                                                                                    * شاركه في اللعب واطلب منه أن يكون القائد ويعلمك ويرشدك.
                                                                                                                                    * تعتبر الألعاب التمثيلية التخيلية من أهم الألعاب التي تطور مهارات التكلام والتحدث عند طفلك وهم يعشقونها كثيرًا، استغل هذه الفرصة الرائعة والعبوا العديد من الشخصيات والحوارات والمواقف المختلفة.
                                                                                                                                    وأخيرًا، من ضمن العوامل المهمة أن نعلم أطفالنا آداب الحديث المختلفة بأن نطبقها معهم حتى يكتسبوها بشكل طبيعي دون وعظ مباشر، فمثلًا النظر في أعينهم عند الاستماع إليهم، وإعطائهم فرصة لإكمال كلامهم دون مقاطعة، استمع إليهم باهتمام، تفاعل مع مشاعرهم أثناء الحديث بشكل يليق بها دون استهزاء أو إنكار أو تبرير.*و*إذا أردت نموذجًا لغويًا كاملًا، فالقرآن الكريم هو النموذج الرائع، والحل الأمثل لهذا الأمر

                                                                                                                                    حذف التعليق
                                                                                                                                    • اسراء على بسيوني photo
                                                                                                                                      اسراء على بسيوني28 يونيو 2020 في 2:40 م

                                                                                                                                      1لتنميه اللغه لابد من وجود استقلاليه لدي الطفل للتعبير عما مايريد من اراء وافكار دون قلق او خوف

                                                                                                                                      2قراءه قصص مع الطفل لاعطاء وتكوين حصيله لغويه

                                                                                                                                      3حفظ بعض الاغاني القصيره مع بعض الحركات لزياده التركيز والحفظ لزياده الحصيلة اللغويه لدي الطفل

                                                                                                                                      4الاتنباه للاصوات المختلفه ومحاوله التمييز بينهما

                                                                                                                                      حذف التعليق
                                                                                                                                      • Doaa Mahmoud photo
                                                                                                                                        Doaa Mahmoud29 يونيو 2020 في 12:24 ص

                                                                                                                                        السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
                                                                                                                                        الإسم: أسماء محمود مأمون
                                                                                                                                        الإجابة:
                                                                                                                                        لتنميه لغه الطفل لابد أولا من التأكد من سلامة اعضاء النطق
                                                                                                                                        التحدث الدائم مع الطفل منذ الشهور الاولي من ولادته
                                                                                                                                        أن يتواجد الطفل مع أطفال آخرين في البيت مثلا إخوته أو أقاربه
                                                                                                                                        أو التواجد في الحضانة مع زملائه
                                                                                                                                        عدم الجلوس لفترات طويلة أمام التلفاز
                                                                                                                                        عدم التحدث أمام الطفل باكثر من لغة أو سماع في التلفاز اكثر من لغة

                                                                                                                                        حذف التعليق
                                                                                                                                        • Unknown photo
                                                                                                                                          Unknown29 يونيو 2020 في 7:06 م

                                                                                                                                          الاسم سندس عبده محمد المهاجري
                                                                                                                                          الاجابة على الدرس الرابع
                                                                                                                                          اولا يجب التحدث مع الطفل من الشهور الاولى
                                                                                                                                          ٢ عدم الضغط على الطفل بالتحدث سريعا قبل موعده
                                                                                                                                          ٣ فحص الطفل اذا تاخر عن سن النطق
                                                                                                                                          ٤ تشجيع الطفل باستمرار
                                                                                                                                          ٥ الاستماع للطفل عندما يتحدث والنظر الى عينية وتشجيعة
                                                                                                                                          ٥ تجميع الاطفال حتى يتعلم الطفل منهم ويتشجع

                                                                                                                                          حذف التعليق
                                                                                                                                          • Unknown photo
                                                                                                                                            Unknown29 يونيو 2020 في 9:25 م

                                                                                                                                            نعيمة جابر
                                                                                                                                            لتنمية لغة الطفل :
                                                                                                                                            التكلم معه عن اشياء يحبها مثلا عن العابه نسميها مع ذكر الالوان التكلم عن اعضاء الجسم اشياء موجودة في البيت
                                                                                                                                            اعطاءه فرصة لابداء رأيه والتكلم وتشجيعه على ذلك
                                                                                                                                            تركه يلعب مع اطفال اهرين ليتفاعل معهم
                                                                                                                                            التحدث مع الكفل بلغة واحدة كي لا يتشتت تركيزه
                                                                                                                                            ابعاده عن التكنولوجيا مثل الهاتف الكمبيوتر وغيرها
                                                                                                                                            والتكلم معه عن اي شيء

                                                                                                                                            حذف التعليق
                                                                                                                                            • Zinab Ali photo
                                                                                                                                              Zinab Ali30 يونيو 2020 في 4:12 ص

                                                                                                                                              زينب علي محمد ابراهيم
                                                                                                                                              عن طريق دمجه مع الاطفال
                                                                                                                                              و تخصيص وقت له نحكي له القصص و تسلسل الاحداث
                                                                                                                                              عدم الضحك عليه عندما يخطئ فاللغه او يتأتأه بل تشجيعه علي الكلام و الانصات له
                                                                                                                                              عدم تشتيت الطفل باكثر من لغه
                                                                                                                                              التقليل من التلفزيون و الاب و الموبايل و كل اجهزة سحب التواصل
                                                                                                                                              عدم التعامل معه بلغة الاشاره و تحفيزه علي نطق ما يريد حتي و أن كان نطقه ليس صحيحا فالبدايه

                                                                                                                                              حذف التعليق
                                                                                                                                              • دينا صقر photo
                                                                                                                                                دينا صقر30 يونيو 2020 في 11:33 م

                                                                                                                                                باسم دينا صقر فتحي
                                                                                                                                                اولا: تنمية مهارة الثقة بالنفس
                                                                                                                                                ثانيا: تنمية مهارة اللغة الاستقبالية والتعبيرية
                                                                                                                                                ثالثا: نقرأ له القصص التي تحتوي ع حصيلة لغوية
                                                                                                                                                رابعا: اخذ رايه ف الاشياء الخاصه به
                                                                                                                                                خامسا: دمجه مع الاطفال والمجتمع
                                                                                                                                                سادسا: التحدث واللعب معه باستمرار.

                                                                                                                                                حذف التعليق
                                                                                                                                                • Unknown photo
                                                                                                                                                  Unknown1 يوليو 2020 في 1:10 ص

                                                                                                                                                  ألاء أحمد محمد حايك
                                                                                                                                                  عن طريقة التفاعل الأجتماعي
                                                                                                                                                  تقليل التعامل مع الإلكترونيات "تاب ،تلفزيون،موبايل ...
                                                                                                                                                  التشجيع قدر الإمكان
                                                                                                                                                  عدم الإستجابة للإشارات واستخدام ألعاب تساعده على التفاعل
                                                                                                                                                  استخدام صور وقصص معبرة ولعب الأدوار
                                                                                                                                                  عدم وجود مثيرات عديدة تؤدي لتشتت الأنتباه
                                                                                                                                                  دمجه مع أطفال وتشجيعهم على التفاعل مع الطفل المتأخر لغوياً
                                                                                                                                                  والأهم العمل على تنمية مرحلة الأصوات ومرحلة الكلمة

                                                                                                                                                  حذف التعليق
                                                                                                                                                  • غير معرف1 يوليو 2020 في 2:37 م

                                                                                                                                                    باسم هدى رمضان عبدالظاهر سرور
                                                                                                                                                    يجب اولا تعزيز الطفل وثقته بنفسه اولا
                                                                                                                                                    1_يجب مساعده الطفل على
                                                                                                                                                    القراءة والكتابة من خلال كتابه على الملح أو الرمل أو من خلال التنقيط وتوصيل الحروف
                                                                                                                                                    2_ ان يكون هناك حوار متبادل بين الطفل والآخر واتاحه الفرص
                                                                                                                                                    ه له للتعبير عن اراءه وأفكاره
                                                                                                                                                    3_ دمج الطفل مع المجتمع من خلال إختلاط الطفل مع الآخرين أثناء اللعب والانشطه الأجتماعيه
                                                                                                                                                    4_ التحدث مع الطفل بإستمرار وسرد القصص المختلفه والبسيطه
                                                                                                                                                    5_ الانتباه والتركيز في وجه الطفل ليفهم ايماءات وتعبير الوجه.

                                                                                                                                                    حذف التعليق
                                                                                                                                                    • Unknown photo
                                                                                                                                                      Unknown2 يوليو 2020 في 7:33 م

                                                                                                                                                      إيمان شيباني
                                                                                                                                                      الطريقة المثلى التي يجب علينا التعامل بها مع الطفل لتنمية لغته هي أن نتكلم معه بلغة سليمة جدا قبل كل شيء
                                                                                                                                                      الأنشطة الذهنية التي تنمي قدراته ومهاراته أكثر وتعزيز الذكاء عنده
                                                                                                                                                      التكلم معه عن الفرح أو السعادة والتركيز على نبرات الصوت كي يفرق الطفل بين الحالتين
                                                                                                                                                      عندما يشكل الطفل الكلمات بشكل صحيح نشجعه ونصفق له كي يدرك بأنه فعل شيئا رائعا ونزيد ثقته بنفسه أكثر
                                                                                                                                                      عندما يخطأ لا نلومه بل نصحح له بطريقة ذكية ومشجعة
                                                                                                                                                      نحاول دمجه مع المجتمع من أطفال و مجموعات كي يسمع أصواتا أكثر ويقلد أكثر

                                                                                                                                                      حذف التعليق
                                                                                                                                                      • فراس البلوة photo
                                                                                                                                                        فراس البلوة2 يوليو 2020 في 11:55 م

                                                                                                                                                        فراس ثابت راضي /مرشد تربوي
                                                                                                                                                        نستطيع تنمية لغة الطفل من خلال:-
                                                                                                                                                        1. عدم الاستجابة لاشاراته وتشجيعه على النطق بما يريد
                                                                                                                                                        2. تكرار الكلمات او الحروف التي يرددها واكمال الكلمات او الجمل الناقصة واعادة ترديدها بشكلها الصحيح
                                                                                                                                                        3. تشجيع الطفل على التفاعل الاجتماعي مع الاخرين لتنمية مهاراته اللغوية
                                                                                                                                                        4. التشجيع والتصفيق له عند نطق الكلمات الجديدة والصحيحة
                                                                                                                                                        5. ابعاد الطفل عن مشاهدة التلفاز والاجهزة الذكية بكثرة
                                                                                                                                                        6. سرد القصص للطفل والتحدث المستمر معه ...

                                                                                                                                                        حذف التعليق
                                                                                                                                                        • Unknown photo
                                                                                                                                                          Unknown3 يوليو 2020 في 3:11 م

                                                                                                                                                          فيرونيا جورج كامل
                                                                                                                                                          1- التقليل من الإلكترونيات
                                                                                                                                                          2- تشجيع الطفل بقدر الامكان حتي لو كان نشجيع بسيط
                                                                                                                                                          3-استخدام الألعاب
                                                                                                                                                          4- استخدم الصور و القصص المعبره
                                                                                                                                                          5- لعب الادوار و التمثيل مع الطفل
                                                                                                                                                          6- عدم وجود مثيرات عديده تشتت انتباه الطفل و تودي لعدم التواصل
                                                                                                                                                          7- استغلال وج‘د أطفال عديده و تشجيعهم مع التفاعل بشكل اكبر

                                                                                                                                                          حذف التعليق
                                                                                                                                                          • هدير ابراهيم دكروري photo
                                                                                                                                                            هدير ابراهيم دكروري5 يوليو 2020 في 4:16 م

                                                                                                                                                            هدير ابرتهيم دكروري..

                                                                                                                                                            من اكتر الاساليب اللي بتساعد علي رفع القدرة اللغوية للطفل، هو التحدث معاه بشكل دائم وباستخدام كثير من المفردات، وتشجيعه علي التعبير عن مايريد..
                                                                                                                                                            مساعدته باللعب الرمزي والوسائل الترفيهية..
                                                                                                                                                            وزرع الثقة بالنفس بداخله

                                                                                                                                                            حذف التعليق
                                                                                                                                                            • زينة الحياة الدنيا #تربية #الأطفال مع #رفاه #بركات  photo

                                                                                                                                                              الاسم :رفاه بركات
                                                                                                                                                              أهم وأكثر الطرق فاعلية في تنمية لغة الأطفال
                                                                                                                                                              هي الحديث معه باستمرار، اخباره بكل مايدور حوله،. حتى لو كان مولودا جديدا في الأشهر الأولى من عمره،
                                                                                                                                                              والكلام بطريقة صحيحة دون تغير الكلمة وتبسيطها ظناً منا انه هكذا يفهمنا اكثر
                                                                                                                                                              تسمية الاشياء من حوله باسمها ونطلب منه ان يردد وراءنا
                                                                                                                                                              ابعاد الطفل عن سماع اناشيد الاطفال السريعة

                                                                                                                                                              حذف التعليق
                                                                                                                                                              • نبيلة photo
                                                                                                                                                                نبيلة6 يوليو 2020 في 9:13 م

                                                                                                                                                                نبيلة صالح محمد مسعود
                                                                                                                                                                اولا التحدث الى الطفل كثيرا وخصوصا من الوالدين فهما من يزرعا البذرة الأساسية لنمو الطفل اللغوي وقراءة القصص بكثرة له والاستماع له كثيرا وجعله يعبر عن نفسه باريحية وتشجعيه على الكلام واختيار برامج مناسبة يشاهدها تغذي ثروته اللغوية

                                                                                                                                                                حذف التعليق
                                                                                                                                                                • Unknown photo
                                                                                                                                                                  Unknown6 يوليو 2020 في 9:46 م

                                                                                                                                                                  علي ماهر عبد المالك محمد
                                                                                                                                                                  من أهم الطرق العامة لتنمية اللغة لدي الطفل هو خلف جو اجتماعي بالمنزل والتحدث مع الطفل بشكل طبيعي وعدم احراجه عند صدور أي خطأ أثناء الكلام وتدعيمه بالثقة بالنفس من خلال الألعاب الجماعية الصغيرة التي يشارك بها الطفل مع أقرانه لتنمية قدرته علي التواصل الكلامي مع الاخرين

                                                                                                                                                                  حذف التعليق
                                                                                                                                                                  • ABDURRAHİM ABDU photo
                                                                                                                                                                    ABDURRAHİM ABDU7 يوليو 2020 في 9:33 ص

                                                                                                                                                                    الاسم :عبدالرحيم عبدو
                                                                                                                                                                    لكي ننمي اللغة عند الطفل لابد من اتباع عدة امور مع مراعاة الفروق الفردية بينهم
                                                                                                                                                                    -التقليل قدر الامكان او ابعاد الطفل عن التاب او الموبايل لان ذلك يؤدي الى تقليل نشاط منطقة التفكير في الدماغ ولا مانع من مشاهدة التلفاز ولكن بزمن معين ومشاهدة برامج معينة بإشراف الاهل او المختص
                                                                                                                                                                    -استخدام الالعاب المتحركة المصنوعة على شكل حيوانات والتي تصدر اصواتا او الوانا وسؤال الطفل عن صوت الحيوان او اللون
                                                                                                                                                                    -تخصيص وقت للعب مع الطفل بعض الالعاب التعليمية كتركيب قطع لتكوين صورة او مكعبات او معجون واثناء اللعب نعلم الطفل اسماء الاشياء التي يصنعها
                                                                                                                                                                    -حث الطفل على اللعب مع اقرانه مما يزيد من حصيلته اللغوية ونموه الاجتماعي السليم
                                                                                                                                                                    -قراءة قصص قصيرة للطفل وخاصة قبل النوم وان تكون هذه القصص حقيقية نوعا ما وقريبة من بيئة الطفل
                                                                                                                                                                    -تخصيص وقت للتحدث مع الطفل والاستماع الى آرائه وأفكاره وميوله وتحليله للمواقف
                                                                                                                                                                    -حث الطفل على الكلام وتشجيعه وتعزيزه عند محاولته الكلام وعدم السخرية منه إن أخطأ وكذلك عدم تلبية طلباته عندما يستخدم الاشارة
                                                                                                                                                                    -تقليد الشخصيات وتمثيل ادوار يدفع الطفل الى التحدث وزيادة دخله اللغوي والنطق السليم

                                                                                                                                                                    حذف التعليق
                                                                                                                                                                    • جمانه قبلان البطوش photo
                                                                                                                                                                      جمانه قبلان البطوش7 يوليو 2020 في 4:44 م

                                                                                                                                                                      قراءة القصص للطفل
                                                                                                                                                                      عمل حوار مع الطفل
                                                                                                                                                                      الحديث مع الطفل في سن مبكر
                                                                                                                                                                      تصحيح لفظ الكلمات الخاطئه
                                                                                                                                                                      الحديث مع الطفل بلغة الكبار المفهومه وعدم اعطاء كلمات غير صحيحه حتى يستطيع التعبير عنها ومعرفتها وبالتالي لفيها بطريقه صحيحه
                                                                                                                                                                      تشجيع الطفل على اللعب والانخراطمع اقرانه
                                                                                                                                                                      اعطاء الطفل بعض الاوامر البسيطه
                                                                                                                                                                      تقليد الشخصيات ولعب الدور من خلال مسرح دمى العرائس

                                                                                                                                                                      حذف التعليق
                                                                                                                                                                      • Maha Abdoun photo
                                                                                                                                                                        Maha Abdoun7 يوليو 2020 في 9:54 م

                                                                                                                                                                        مها عابدون أحمد.... الحديث بلغة صحيحه والحوار والتفاعل معه ،المشاركه في الألعاب الجماعيه والأنشطه التفاعليه الغناء وتمثيل الأدوار،قراءة القصص،وضع ملصقات ملونه ولافتات تحفيزيه

                                                                                                                                                                        حذف التعليق
                                                                                                                                                                        • محمد محمد قرني عبد الوهاب7 يوليو 2020 في 10:27 م

                                                                                                                                                                          1- تدمج الطفل في المجتمع، تأخذه إلى أماكن
                                                                                                                                                                          اجتماعية ليختلط باقرانه
                                                                                                                                                                          2- التحدث مع الطفل بإستمرار
                                                                                                                                                                          -- زرع الثقة بالذات لديه بالتحفيز على التحدث
                                                                                                                                                                          وتجنب إنتقاده أو السخرية من أخطاءه
                                                                                                                                                                          با-يجب التعرف علي اسمه واسم الوالدين والاجداد
                                                                                                                                                                          والاخوات والاقراب
                                                                                                                                                                          5-تنميه اللغه الاستقباليه والتعبيرية للطفل
                                                                                                                                                                          من خلال انشطه والعاب يستفيد منها الطفل
                                                                                                                                                                          6- لابد له أن ينطق باسم شيء يريده لنقوم
                                                                                                                                                                          بتقديمه له ولانكتفي بان يشاور عليه
                                                                                                                                                                          7-تخصيص وقت للطفل لللعب وقراءة القصص
                                                                                                                                                                          البسيطة
                                                                                                                                                                          8- تحفيظه اغاني قصيرة مع بعض حركات باليد
                                                                                                                                                                          مثلا لزيادة المفردات اللغوية لديه

                                                                                                                                                                          حذف التعليق
                                                                                                                                                                          • Unknown photo
                                                                                                                                                                            Unknown8 يوليو 2020 في 3:13 م

                                                                                                                                                                            الاسم / جمال حامد علي جمال الدين
                                                                                                                                                                            _ الربط بين الصور في الكتب والكلمات التي تعبر عنها، فيمكن للأهل أن يطلبوا من الطفل أن يشير إلى صورة مُعيّنة، ثم يربطوا هذه الصورة بكلمة، كما أنّ ذلك سيساعد الطفل على تعلّم اللغة بشكل مرح.
                                                                                                                                                                            التحدّث مع الطفل حول اهتماماته وأفكاره؛ حيث يستجيب الأطفال للأشخاص الذين يتواصلون معهم نظرياً، وجسدياً، والذين يتفاعلون معهم بطريقة فعّالة، ونشطة، كما يُمكن للآباء إظهار الإيقاعات وأنماط اللغة عند تعليم أبنائهم الكلمات الجديدة. التفاعل مع الطفل عندما يحاول الحديث، وتشجعيه على مواصلة المحاولة، فحتى لو لم تكن الكلمات مفهومة يُمكن للآباء تقليد الأصوات التي يحاول ابنهم صنعها، ثم السماح له بقولها مرّةً أخرى.
                                                                                                                                                                            استخدام ألعاب الكلمات لتدريس المفاهيم المختلفة؛ فالأطفال يحبّون التواصل مع أهلهم من خلال هذه الألعاب، أو من خلال الأغاني المختلفة، التي ستساعدهم على اكتساب مُصطلحات ومفاهيم جديدة بشكلٍ مرح..
                                                                                                                                                                            _وبالتالي سيتم التحفيز الملائم و اللازم لتنمية مهارات اللغة الضرورية لدى الطفل..

                                                                                                                                                                            حذف التعليق
                                                                                                                                                                            • TATBEKATE photo
                                                                                                                                                                              TATBEKATE8 يوليو 2020 في 9:32 م

                                                                                                                                                                              الاسم شروق عماد حمدي
                                                                                                                                                                              قراءه القصص للطفل لتنميه المهاره السمعيه
                                                                                                                                                                              زرع الثقه لديه لتمكينه من التحدث
                                                                                                                                                                              يجب جعله يستمع لكلمات من حروف قليله ومخارجها سهله
                                                                                                                                                                              تعرفه علي الأسماء الخاصه بعائلته الاسهل فالاصعب
                                                                                                                                                                              تحفيظه بعض الأغاني او القصص القصيره مع الإشارات بالأيدي لسهوله تذكرها

                                                                                                                                                                              حذف التعليق
                                                                                                                                                                              • Unknown photo
                                                                                                                                                                                Unknown9 يوليو 2020 في 7:34 م

                                                                                                                                                                                الاسم : آيه أحمد عبدالصبور راضي
                                                                                                                                                                                طرق لتنميه لغه الطفل :
                                                                                                                                                                                ١. تنميه مهارات ما قبل اللغه ( الانتباه - الإدراك - التركيز - التفاعل الاجتماعي - التقليد)
                                                                                                                                                                                ٢. تشجيع الطفل على الكلام و إهمال إشارات
                                                                                                                                                                                ٣. الاستعانه بوسائل سمعيه و بصريه لزياده حصيلته اللغويه
                                                                                                                                                                                ٤. عدم استخدام الكلمات المختصر و استخدام الاسماء الصحيحه للاشياء
                                                                                                                                                                                ٥. التواصل البصري مع الطفل و قراءه القصص و لعب الأدوار
                                                                                                                                                                                ٦. فتح نقاش مع الطفل و ترك الحريه له للتعبير عن نفسه
                                                                                                                                                                                ٧. عدم السخريه من نطق الكلمات وا تعزيزها و استخدام اسلوب اعاده الصياغه
                                                                                                                                                                                ٨. مختلطه أطفال بنفس السن و ممارسه العاب جماعيه
                                                                                                                                                                                ٩. تخصيص وقت يومي لاكتساب مصطلحات جديده
                                                                                                                                                                                ١٠. تقليل وقت مشاهده الالكترونيات و خصوصا ال مدبلجه

                                                                                                                                                                                حذف التعليق
                                                                                                                                                                                • Unknown photo
                                                                                                                                                                                  Unknown10 يوليو 2020 في 12:21 ص

                                                                                                                                                                                  أسماء عبدالله محمد جبريل
                                                                                                                                                                                  عند التعامل مع الطفل
                                                                                                                                                                                  يجب خلق علاقة حميمية مع الطفل
                                                                                                                                                                                  اتباع أسلوب اللعب والتسلية أثناء الجلسه
                                                                                                                                                                                  التدعيم والتحفيز المادي أو المعنوي
                                                                                                                                                                                  الإشارة والتنغيم مهم جدا
                                                                                                                                                                                  تواصل بصري جيد

                                                                                                                                                                                  حذف التعليق
                                                                                                                                                                                  • Unknown photo
                                                                                                                                                                                    Unknown10 يوليو 2020 في 3:13 ص

                                                                                                                                                                                    الاسم ايمان جمعه محمد بوسف
                                                                                                                                                                                    قراءة القصص وبعض الاناشيد
                                                                                                                                                                                    قراءة القرآن والتواصل البصري الجيد
                                                                                                                                                                                    تشجيع الطفل علي الكلام وليس المشاورة وافتح معاه
                                                                                                                                                                                    حوار للنقاش
                                                                                                                                                                                    تقليل الالعاب الالكترونيه
                                                                                                                                                                                    مخالطة الطفل باطفال بنفس سنه لمشاركتهم اللعب ويكون اجتماعي
                                                                                                                                                                                    التحفيز والتشجيع الملائم لتنمية لغته
                                                                                                                                                                                    استخدام كروت لتعليم مصطلحات ومفاهيم عمليه للطفل

                                                                                                                                                                                    حذف التعليق
                                                                                                                                                                                    • Alaa shareef photo
                                                                                                                                                                                      Alaa shareef12 يوليو 2020 في 9:44 م

                                                                                                                                                                                      اسمي : الاء عباس شريف
                                                                                                                                                                                      تنمية لغة الطفل عن طريق :
                                                                                                                                                                                      اولا توفير بيئة ثقافية لغوية عن طريق خاق الحوار بيني وبين الطفل والمناقشات واعطائه فرصة في التعبير عن رئيه وقول ما يريد بدون ملل حتى ولو لم تكن لغته مفهومة يكفي ان نجعله يحتول حتى تطور لديه اللغة .
                                                                                                                                                                                      ثانيا استخدام فعاليات وانشطة تعزز اللغة لديه ، كاللعب باستخدام الاسماء او الكروت المصورة عليها الشكل ، وقراءة القصص والكتب امامه بشكل مستمر .
                                                                                                                                                                                      ثالثا تصحيح اخطائه بدون ملل ولا تعنيف ولا سخرية على لغته.
                                                                                                                                                                                      رابعا تعزيز الطفل عند قول الكلمة الصحيحة وعند تطوره اللغوي تعزيزه وتشجيعه عن طريق جلب الهدايا والمدح امام الاخرين .
                                                                                                                                                                                      خامسا والاهم الابتعاد عن الالكترونيات والمشاهدة المستمرة لها والاعتماد على اللعب والتفاعل معه .
                                                                                                                                                                                      خامسا تشجسع الطفل ع التفاعل الاجتماعي اي المخالطة مع الاقارب والاصدقاء والتفاعل مع بعض حتى تطور لغته .
                                                                                                                                                                                      سادسا قراءة القران مع الطفل وجعله يكرر ويعيد .
                                                                                                                                                                                      سابعا التقرب من الطفل والحديث مععه عن قرب وخلق جو من الامان والراحة للطفل ليتفاعل بشكل اكبر .

                                                                                                                                                                                      حذف التعليق
                                                                                                                                                                                      • Unknown photo
                                                                                                                                                                                        Unknown13 يوليو 2020 في 12:40 ص

                                                                                                                                                                                        زينب عبد الرازق عبد القادر
                                                                                                                                                                                        كيفية تنمية مهارات الأطفال اللغوية على الام أن تتكلم مع ابنها وابنتها في الشهور الاولى قراءة القصص للطفل وجود طفل في محيط به الكثير من الأطفال خاصة نفس العمر تصحيح أخطاء الطفل اللغوية الاهتمام بما يشاهد الطفل على التلفاز، والحرص على أن لا تزيد مدة المشاهدة عن الساعة عدم التسرع في تعليم الطفل أكثر من لغة في وقت واحد ممارسة الألعاب التي تنمي مهارة الإستماع بالنسبة إليه، لعبة هاتف الأكواب، ولعبة المهندس المعماري، ولعبة تخمين الصوت، لعبة إشارات المرور. ممارسة الالعاب التي تنمي مهارة التحدث عند الأطفال، من خلا الحدث معه ومناقشته وسرد القصص أمامه. القيام بالانشطة التي تعمل على تنمية مهارات الأطفال ، مثل التعرف على صوت الماء وصوت بعض الحيوانات وتمييزها. توجيه الى الطفل أسئلة ذات نهايات مفتوحة لا يجاب عليها بنعم أو لا، يساعده ذلك على تشكيل رأيه والتمرين باستخدام كلمات مختلفة للتعبير عن أفكاره. التحدث مع الطفل والإستماع إليه، والتواصل معه بصريا بما يناسب مع مستواه التحدث اليه بصوت مرتفع تشجيع الطفل على نطق الكلمات البسيطة

                                                                                                                                                                                        حذف التعليق
                                                                                                                                                                                        • Unknown photo
                                                                                                                                                                                          Unknown18 يوليو 2020 في 3:08 ص

                                                                                                                                                                                          نساعد الطفل على تنمية لغته من خلال
                                                                                                                                                                                          محاولة اكسابه رصيد لغوي وهذا بتنمية لأنه الاستقلالية عن طريق التفاعل والتحدث المستمر مع الطفل بشرط استخدام لغة واضحة وصحيحة بتوضيح مخارج الحروف ودون تكسير الكلمة او تحريفها
                                                                                                                                                                                          التواصل البصري مع الطفل عند التحدث اليه والنزول الى مستواه
                                                                                                                                                                                          ربط المحسوس بالملموس والكلمة بالصورة بالتكرار والاستمرار
                                                                                                                                                                                          دمج الطفل في المجتمع الخارجي و الفضاء المفتوحة وجماعة الاقران
                                                                                                                                                                                          التشجيع والتحفيز والتعزيز الايجابي الدائم
                                                                                                                                                                                          فيزي اميرة

                                                                                                                                                                                          حذف التعليق
                                                                                                                                                                                          • Unknown photo
                                                                                                                                                                                            Unknown18 يوليو 2020 في 10:16 م

                                                                                                                                                                                            ايمان المتولي
                                                                                                                                                                                            الطريقه التي نتعامل بها مع الطفل للننمي لغته
                                                                                                                                                                                            ١-زياده الحصيله اللغويه للطفل والعمل على زياده اللغه التعبيريه والاستقبلايه لديه
                                                                                                                                                                                            التعزيز الايجابي وتشجيع الطفل باستمرار والحث على جعله ينطق الكلام بطريقه صحيحه
                                                                                                                                                                                            ٣-العمل على الحوار والنقاش وزياده خبرته وتنميه مهاراته اللغويه
                                                                                                                                                                                            ٤-سماع الطفل ومعرفته بالمزيد من الأشياء التي حوله سواء مرئيه اومسموعه لزياده اللغه واكتسابها بسرعه
                                                                                                                                                                                            ٥-توفير بيئه ثقافيه ولغويه للطفل
                                                                                                                                                                                            ٦-زياده التواصل البصري للطفل والتحدث معه بكثره ودمجه مع الاسره والمجتمع وزياده الثقه بنفسه

                                                                                                                                                                                            حذف التعليق
                                                                                                                                                                                            • خديجة العبد عابد photo
                                                                                                                                                                                              خديجة العبد عابد19 يوليو 2020 في 9:42 م

                                                                                                                                                                                              الحديث مع الطفل كثيرا وسرد العديد من القصص وتشجعيه وتحفيزهم
                                                                                                                                                                                              عندما ينطق كلمه ما خطأ عليهم أن يقوموا بتصححها له وعدم تقررارها وعدم الضحك عليه

                                                                                                                                                                                              حذف التعليق
                                                                                                                                                                                              • أمل حامد photo
                                                                                                                                                                                                أمل حامد20 يوليو 2020 في 10:22 م

                                                                                                                                                                                                التحدث مع الطفل بإستمرار عرض عليه كروت ضمنيه ومجسمات مع ذكر أسمائها ربط المسموع مع الملموس عدم الاستجابه عندما يقوم بالاشارة الي اي شئ او يطلبه بالاشارة نشرح له اولا ما هو وكيف ينطق ويطلب
                                                                                                                                                                                                التواصل البصري مع الطفل عند التحدث له
                                                                                                                                                                                                دمجه مع اقرانه
                                                                                                                                                                                                قراءة القصص والنقاش والتحاور معه
                                                                                                                                                                                                زرع الثقه بالنفس والاعتماد على نفسه
                                                                                                                                                                                                عدم الملل من الشرح والتكرار

                                                                                                                                                                                                حذف التعليق
                                                                                                                                                                                                • منى عبد العظيم موسى السيد photo
                                                                                                                                                                                                  منى عبد العظيم موسى السيد22 يوليو 2020 في 4:36 م

                                                                                                                                                                                                  منى عبد العظيم

                                                                                                                                                                                                  حذف التعليق
                                                                                                                                                                                                  • منى عبد العظيم موسى السيد photo
                                                                                                                                                                                                    منى عبد العظيم موسى السيد22 يوليو 2020 في 4:39 م

                                                                                                                                                                                                    ننمي لغة الطفل عن طريق الحوار الداءم والمناقشة في اي موضوع والتحدث معه عن مشاعره واحاسيسه ونعرفه بالبيءة المحيطة حوله ونطق الكلمات بشكل صحيح وايضا حكاية القصص له لتنمية اللغة وعدم الصراخ في وجهه لاي سبب لان ذلك يؤثر على نموه اللغوي

                                                                                                                                                                                                    حذف التعليق
                                                                                                                                                                                                    • فريدة photo
                                                                                                                                                                                                      فريدة25 يوليو 2020 في 2:05 ص

                                                                                                                                                                                                      الاسم رحاب ابو العلا عبد الفتاح
                                                                                                                                                                                                      اولا
                                                                                                                                                                                                      التحدث مع الطفل منذ،ولادته
                                                                                                                                                                                                      البعد عن الشاشات قدر الإمكان
                                                                                                                                                                                                      الحرص على التواجد بين اطفال فى نفس سنه
                                                                                                                                                                                                      تحديد لغة واحدة للتحدث بها مع الطفل
                                                                                                                                                                                                      الحرص على عدم مشاهدة كرتون او اى شئ به لغات غريبة عن الطفل او اى كرتون صامت

                                                                                                                                                                                                      حذف التعليق
                                                                                                                                                                                                      • ابتسام photo
                                                                                                                                                                                                        ابتسام26 يوليو 2020 في 8:30 م

                                                                                                                                                                                                        ابتسام ابراهيم محمود

                                                                                                                                                                                                        تنمي لغة الطفل
                                                                                                                                                                                                        اولا البعد عن اي جهاز لاب فون تلفزيون بقدر الامكان
                                                                                                                                                                                                        ثانيا ابدا بتعليمه والفت انتباه سواء انادي عليه لكي يستجيب او اعرفه واحده واحده بأقل الاشياء بالمنزل
                                                                                                                                                                                                        ثالثا انشئ طريقه حوار بيننا بمعنى لو محتاج حاجه اخليه ينطقها وليست لغة الاشاره كافيه
                                                                                                                                                                                                        رابعا اجذب انتباهه بأشياء يحبها واشجعه

                                                                                                                                                                                                        حذف التعليق
                                                                                                                                                                                                        • يوسف عبده photo
                                                                                                                                                                                                          يوسف عبده26 يوليو 2020 في 10:47 م

                                                                                                                                                                                                          يوسف حربى يوسف
                                                                                                                                                                                                          - تقوي التواصل مع الطفل وتعلم اللغة
                                                                                                                                                                                                          - عرض الكروت ومجسمات ورواية القصص واستخدام محفزات من خلال للعب واعطى اوكى مكرارةالبدء
                                                                                                                                                                                                          باستخدام الحروف
                                                                                                                                                                                                          - توفير بيئة اجتماعية طبيعية ومحاولة تحقيق مستوى من الدمج
                                                                                                                                                                                                          - تقوية عضلات النطق من خلال التمارين والتدريب
                                                                                                                                                                                                          الصوت
                                                                                                                                                                                                          - استخدام العاب مثل تبادل الأدوار لتحفيز على الكلام

                                                                                                                                                                                                          حذف التعليق
                                                                                                                                                                                                          • Unknown photo
                                                                                                                                                                                                            Unknown27 يوليو 2020 في 12:23 ص

                                                                                                                                                                                                            احمد طه حسن
                                                                                                                                                                                                            تبدا مع الطفل بتنمية اللغة الاستقلالية والتعبيرية للطفل
                                                                                                                                                                                                            والتدريب على التواصل البصري واللفطى والحركي
                                                                                                                                                                                                            والتدريب علي مخارج الحروف

                                                                                                                                                                                                            حذف التعليق
                                                                                                                                                                                                            • Unknown photo
                                                                                                                                                                                                              Unknown28 يوليو 2020 في 1:47 ص

                                                                                                                                                                                                              سعاد أحمد الفاوي. أولا نساعد الطفل على زيادة ثقته بنفسه من خلال تشجيعه المستمر علي إخراج الكلمات ولا نهتم في بادئ الامر أن كان لا ينطقها بالشكل الصحيح وثانيا لا نلبي ما يطلبه الطفل بالإشارة لنجعله يحاول أن يعبر عما يريد بالنطق ثالثا قراءة القصص من قبل الوالدين وتشجيع الطفل علي الكلام وتمثيل شخصيات القصص الابتعاد عن الالعاب الالكترونيه لأنها تؤثر سلبا على الطفل وتجعله غير متفاعل والتحدث مع الطفل بلغة بسيطة وواضحة تشجعه على التعبير وتحسين لغته

                                                                                                                                                                                                              حذف التعليق
                                                                                                                                                                                                              • Unknown photo
                                                                                                                                                                                                                Unknown29 يوليو 2020 في 4:12 ص

                                                                                                                                                                                                                كوميشي الزهرة
                                                                                                                                                                                                                الإجابة:
                                                                                                                                                                                                                1. تكلم طوال الوقت وعن كل شيء تفعله على مدى اليوم مع طفلك منذ ولادته، انطق أسماء كل الأشياء أثناء تفاعلك اليومي معه، هيا نغسل وجهنا، حان وقت الإفطار، الآن نهرس البطاطس بالشوكة ونخلطها بالجزر، هيا نذهب للمطبخ لغسل الأطباق، نضع الصابون هكذا ونغسل الطبق هكذا، لنغسل تلك الملعقة الزرقاء أيضًا.

                                                                                                                                                                                                                2. ابدأ الاستماع إليه، أعطه فرصة ووقتًا للتعبير عما يريد قوله، عندما تنتهي مما تقول انظر إليه وانتظر رده حتى لو كان مجرد همهمات، فهو يحاول التعبير عن نفسه، استمع جيدًا.

                                                                                                                                                                                                                3. تجاوب معه عندما يبدأ استخدام الكلمات، أعد الكلمة وأضف عليها، مثل: تفاحة، «هل تريد تفاحة حمراء؟»، فهو يتشجع على التواصل والتعبير عندما يشعر أنك تسمعه وتستجيب له.

                                                                                                                                                                                                                4. يمكنك البدء في القراءة لطفلك منذ شهوره الأولى، وتدرج في صعوبة الكتب مع تدرج العمر. تمكن القراءة طفلك من الاستماع إلى الكلمات في سياقات مختلفة، ويساعده هذا على فهم الكلمات واستخداماتها.

                                                                                                                                                                                                                5. احكِ الكثير من القصص وتفاعل معها ومع الأحداث المختلفة بشكل لطيف ومحبب للطفل، خاصة القصص حول الأشياء التي يهتم بها، مثل الحيوانات والسيارات وما إلى ذلك، وعند القراءة مع طفلك يمكنك الإشارة إلى الكلمات المكتوبة، فهذا يوضح للطفل العلاقة بين الكلمات المنطوقة والمكتوبة، وطبعًا لا تنسَ الإشارة إلى الصور المختلفة.

                                                                                                                                                                                                                6. اتبع اهتمام طفلك، عندما ترى طفلك مهتمًا بشيء ما استمر في الكلام عنه، وبأشكال مختلفة، وتفاعل معه وتجاوب مع تفاعله عن الأمر.

                                                                                                                                                                                                                7. استخدام اللغة الصحيحة مع الأطفال، فلا يعني استخدام لغة بسيطة أن نستخدم لغة الأطفال، أو تحريف الكلمات عن ألفاظها الحقيقية.

                                                                                                                                                                                                                8. لا تنتقد نطق الطفل أو طريقة كلامه أبدًا، حتى إن أخطأ، فلا تحاول تصحيح الكلمة بشكل مباشر معه، ولا تقل له: لا ليست هكذا، أو قل هكذا، فقط انطق الكلمة الصحيحة أمامه مرة أخرى بدون انتقاد أو تصحيح مباشر.

                                                                                                                                                                                                                9. تحديد وقت الشاشة، فقد أوصى العديد من الأبحاث أنه يجب ألا يتعرض الطفل للشاشات أبدًا قبل سن الثانية، وبعد الثانية يكون الوقت محدودًا جدًا، وبالتدريج حسب العمر، مهما كان المحتوى الذي يعرض، فهو غير تفاعلي ولا يتجاوب مع الطفل، وهذه عوامل تقتل نمو وتطور اللغة عند الأطفال.

                                                                                                                                                                                                                10. عرّض الطفل لبيئات ثرية مختلفة متنوعة بشكل منتظم، مثل الرحلات الميدانية لحديقة الحيوانات والحدائق العامة والمتاحف، وأيضًا الزيارات البسيطة للسوق والمخبز والصيدلية وغيرها، وتكلم عن الأشياء في تلك الأماكن المختلفة، وعرفه على أسمائها، والأنشطة المختلفة التي تقومون بها في كل مكان، الأهم أن يكون الكلام وسط السياق وبشكل بسيط لا بشكل مباشر، كأننا نتعامل مع آلات ندخل بها بيانات بشكل جاف.

                                                                                                                                                                                                                11. اسأله دائمًا أسئلة بها خيارات حتى يتشجع على استخدام الكلمات بدون ضغط، مثل «هل تريد تفاحة أم موزة؟»، « ترتدي القميص الأزرق أم الأصفر؟»

                                                                                                                                                                                                                12. غن الأناشيد البسيطة التي تتضمن حركات وإشارات مختلفة.

                                                                                                                                                                                                                13. شاهد معه الصور العائلية المختلفة وتكلم عن الأشخاص في الصورة وماذا كانوا يفعلون.

                                                                                                                                                                                                                14. مع تدرج العمر ابدأ مثلاً في تعليم كلمات جديدة وعلمه معناها واستخدمها في سياقات مختلفة أثناء الحديث.

                                                                                                                                                                                                                15. العب ألعابا مختلفة تشجعه على استخدام الكلمات، مثل لعبة التخمين: يوصف أحدكم شئ ويخمن الآخر ما هو، أو لعبة تكملة الكلمة فتقول أول حرف أو اثنين من الكلمة وهو يخمن ويكملها، وألعاب التصنيف وإيجاد العنصر المختلف داخل مجموعة وغيرها من ألعاب الكلمات.

                                                                                                                                                                                                                16. شاركه في اللعب واطلب منه أن يكون القائد ويعلمك ويرشدك.

                                                                                                                                                                                                                17. تعتبر الألعاب التمثيلية التخيلية من أهم الألعاب التي تطور مهارات التكلام والتحدث عند طفلك وهم يعشقونها كثيرًا، استغل هذه الفرصة الرائعة والعبوا العديد من الشخصيات والحوارات والمواقف المختلفة.

                                                                                                                                                                                                                وأخيرًا، من ضمن العوامل المهمة أن نعلم أطفالنا آداب الحديث المختلفة بأن نطبقها معهم حتى يكتسبوها بشكل طبيعي دون وعظ مباشر، فمثلًا النظر في أعينهم عند الاستماع إليهم، وإعطائهم فرصة لإكمال كلامهم دون مقاطعة، استمع إليهم باهتمام، تفاعل مع مشاعرهم أثناء الحديث بشكل يليق بها دون استهزاء أو إنكار أو تبرير.

                                                                                                                                                                                                                حذف التعليق

                                                                                                                                                                                                                لا يسمح بالتعليقات الجديدة.

                                                                                                                                                                                                                google-playkhamsatmostaqltradent