random
أخبار ساخنة

التربية الخاصة وذوى الاحتياجات الخاصة



التربية الخاصة

موضوع اليوم بعنوان 
التربية الخاصة وذوى الاحتياجات الخاصة



من التساؤلات التى تدور حول موضوع التربية الخاصة وذوى الاحتياجات الخاصة التى سأتناولها اليوم 
ما هي التربية الخاصة ؟
من هم ذوي اﻹحتياجات الخاصة ؟
وما هى الحقوق التى منحها لهم الإسلام ؟
كيف يمكنني معرفة أن طفلى ينتمى لفئة ذوى الاحتياجات الخاصة ؟
ما هي المؤشرات التي تجعلنى أتوجه لفحص طفلى ؟
كيف يمكنني تأهيل اﻷفراد ذوي اﻹحتياجات الخاصة ؟
كيف يمكنني تعديل السلوكيات الغير مرغوبة لديهم ؟




محاور الموضوع
نشأة التربية الخاصة ومفهومها
أهداف التربية الخاصة
مبادئ التربية الخاصة
إستراتيجيات التربية الخاصة
نظرة اﻹسلام لذوي اﻹحتياجات الخاصة
توضيح مفهوم ذوى اﻹحتياجات الخاصة
تصنيف ذوي اﻹحتياجات الخاصة
بعض المصطلحات المرتبطة بميدان التربية الخاصة
أنواع اﻹعاقات
أسباب اﻹعاقات
أنواع إتجاهات اﻷسر تجاه إبنها المعاق
إحتياجات اﻷفراد ذوي اﻹحتياجات الخاصة
اﻷثار التي يتركها وجود ذوي اﻹحتياجات الخاصة على اﻷسره
التشخيص والتأهيل والتدخل المبكر في ميدان ذوي اﻹحتياجات الخاصة وكل ما يتعلق بهم
أساليب تعديل السلوك لذوي اﻹحتياجات الخاصة



نشأة التربية الخاصه و مفهومها 


لقد نشأت التربية الخاصة ﻷجل اﻹهتمام بذوي اﻹحتياجات الخاصة ودعمهم ، وهذا المجال بالطبع يجمع بين العديد من العلوم اﻷخرى كعلم النفس واﻹجتماع وغير ذلك ، ﻷن معلم التربية الخاصة يجب أن يكون ملماً بكل هذه العلوم حتى يكون ذو كفائة للتعامل مع هؤلاء اﻷفراد ، ونقطة ارتكاز هذا المجال يكمن في اﻷفراد المختلفين عن أقرانهم العاديين إختلافا ملحوظا سواء من حيث تفكيرهم أو إنفعالاتهم لذلك هم في حاجة الى متخصصين وبرامج خاصة بهم ، ونظرا لإهتمام الدول حاليا بهؤلاء اﻷفراد واﻹهتمام من قبل المختصين بهذا المجال أصبح هذا التخصص يحتل مكانة مرموقة وسط العلوم اﻷخرى .

اما مفهوم التربية الخاصة فقد تعددت التعريفات في هذا المجال
فقد عرفت على أنها نوع من التعليم يهتم بتقديم التعليم المناسب بكل فرد في ضوء قدراته مستخدما في ضوء ذلك الطرق واﻷساليب كافة التي تمكن التلميذ من إتقان ما يتلقاه من علوم وفق ظروفه
ويقصد بها أيضا مجموعة من الإجراءات والطرق واﻷساليب التي تستخدم من أجل تقديم الخدمات التربوية لتلاميذ التربية الخاصة
أما من وجهة نظري العلمية أعرف التربية الخاصة بأنها تقديم العلوم لذوي اﻹحتياجات الخاصة في ضوء قدرات كل فرد وإمكاناته المتبقية بعد اﻹعاقة ودعمه لتقبل ما لديه من إعاقة .



أهداف التربية الخاصة 

اولا التعرف على اﻷفراد ذوي اﻹحتياجات الخاصة 
ثانيا إعداد برنامج تعليمي لكل شخص يكون مناسب له حسب قدراته العلمية
ثالثا إعداد طريقة تدريب مناسبة لكل فرد وتؤتي ثمارها فيما بعد
رابعا إعداد وسيلة تعليم فعالة وتكنولوجيا تساعد الفرد المعاق على أن يتلقى التعليم في ظل إعاقته على أكمل وجه
خامسا إعداد أفراد مأهلين ومتدربين ولديهم الخبرة والكفاءة ﻷجل التعامل مع هؤلاء اﻷفراد بطريقة فعالة إيجابية


والهدف اﻷساسي من التربية الخاصة 
إيضاح حقيقة أن كل شخص في المجتمع أهل للتقدير واﻷحترام ولهم حقوق يجب أن يحصلون عليها وتقديم الخدمات المناسبة له حتى ينمو بشكل سليم وإيجابي .
ملحوظة هامة يجب معرفة أن اﻷفراد من ذوي اﻹحتياجات الخاصة ليسوا على شريحة واحده لكن هناك إختلافات بينهم بحاجه إلى الدراسة ويختلف الهدف بإختلاف طبيعة تلك الحاجات .


مبادئ التربية الخاصة 

← إيضاح حقيقة أن كل فرد من الافراد ذوي اﻹحتياجات الخاصة أهل للتقدير واﻹحترام
← منحهم حقوق التعليم بقدر ما يناسبهم وإقرار أن بينهم فروق بحاجه إلى دراسة 
← وضع الخطط البسيطة والدقيقة التي تساعدهم على التعلم وتوفير الادوات وتحديدها التي يتم اﻹستعانة بها
← تقديم الخدمات التي تكون بمثابة الدافع لهم للمشاركه واﻹندماج في المجتمع وإتاحة الفرصة لهم لممارسة هواياتهم وإشباع حاجاتهم مثل أقرانهم العاديين 
← توفير العديد من المتخصصين حتى يتلقى الشخص الذى يحتاج الى رعاية خاصة علاجه في كافة الجوانب وعلى أكمل وجه

ملاحظة هامة 
يجب أن نكون على دراية وعلم ان الشخص ذوى الاحتياجات الخاصة لا يؤثر على ذاته فقط ولكن يؤثر على أسرته بأكملها وعلى مجتمعه وهنا يجب أن نعلم أنه كلما أسرعنا في علاج الطفل في مراحل مبكرة كان أفضل بكثير من العلاج في مراحل قادمة وربما يكون سببا لتخلص من تلك المشكلة الذي يواجهها ذالك الشخص من ذوي الاحتياجات الخاصة .




إستراتيجيات التربية الخاصة

قبل أن أدخل في سياق هذا العنصر أرغب أن أقدم تعريف لمعنى إستراتيجيات التربية الخاصة تعنى :
الطرق التي يتم خلالها التدريس للتلاميذ من ذوي اﻹحتياجات الخاصة وهذه الطريق التي يتم بها التدريس لهؤلاء التلاميذ تتطلب اﻹحاطة بجانبين مهمين
الجانب اﻷول / أن يتم إعداد برنامج تعليمي خاص بكل فرد من ذوي اﻹحتياجات الخاصة ومناسب لقدراتة وإستعداداته
مثال أن يقوم معلم التربية الخاصة بإعطاء الطالب فقرة ويطلب منه أن يقرأها ومن خلال قراءتها يعرف المعلم أن هذا الطالب لديه ضعف في القراءة فيحدد برنامج مناسب بناءا على ذلك .

الجانب الثاني / أن يقوم معلم التربية الخاصة بقياس اﻵداء الحالي للفرد ذوي اﻹحتياجات الخاصة ثم يحدد الهدف الذي يريد اﻷخصائى الوصول إليه .
مثال أن يقوم اﻹخصائى بإعطاء الطفل واجب معين كأن يرسم دائرة ثم يقوم بتحليل الخطأ وتحديد السبب هل خطأ في عرض المادة أم في طريقة الطفل في اﻹجابة وذلك يكون وقت إستجابة الطفل للموقف .



من هم ذوي اﻹحتياجات الخاصة

هو كل فرد مختلف عن أقرانه العاديين إختلافا ملحوظا وفي حاجة إلى خدمات تساعده لتحقيق أقصى قدر ممكن من توافقه مع نفسه ومع اﻷخرين حتى يكون لبنة صالحه في المجتمع .

نظرة اﻹسلام لذوي اﻹحتياجات الخاصة

منح اﻹسلام ذوي اﻹحتياجات الخاصة حق اﻹندماج في المجتمع نظرة اﻹسلام للشخص من ذوي اﻹحتياجات نظرة تكاملية شمولية حيث أكد اﻹسلام أن كل شخص منهم أهل للتقدير واﻹحترام وأن يحيا حياة كريمة ، و خفف اﻹسلام عليهم من اﻷحكام الشرعية ، أمرهم اﻹسلام بالصبر على البلاء وأمرهم بالعمل في حدود طاقاتهم 


 تصنيف سميث لذوي اﻹحتياجات الخاصة 

أولا أطفال فاقدين القدرة على التعلم
ثانيا أطفال موهوبون 
ثالثا أطفال لديهم مشكلات تواجههم أثناء التعلم 


بعض المصطلحات المرتبطة بميدان التربية الخاصة 

اﻹصابة : عباره نقص في وظيفة من وظاءف الجسم العضوية أو النفسية أو البدنية تعتري أعضاء الجسم بشكل داءم أو مؤقت 
العجز :  يعني عدم قدرة الفرد على القيام بواجباته نتيجة الخلل الذي أصابة كصعوبة السمع أو الكلام 
اﻹعاقة : عدم قدرة الفرد على آداء مهامه اﻷساسية في حياته اليوميه نتيجة اﻹصابة أو العجز الذي أصاب 
وظائفه السيكولوجية أو العضوية 


أنواع اﻹعاقات  

أولا : اﻹعاقة العقلية
ثانيا : اﻹعاقة السمعية
ثالثا : اﻹعاقة البصرية
رابعا : اﻹعاقة الجسمية
خامسا : صعوبات التعلم
سادسا : إضطرابات التواصل
سابعا : الموهبة والتفوق


أسباب اﻹعاقات

أولا أسباب وراثية 
وهي اﻷمراض التي تنتقل من اﻷباء واﻵجداد إلى اﻷطفال عن طريق الجينات الموجودة في كروسومات الخلية أي يتوارثها جيل عن جيل
ثانيا أسباب مكتسبة
 وتعنى اﻷسباب الخارجية التي بدأت تلعب دورها منذ الحمل حتى الوفاة وتسير مع قوى الوراثة الجينية


المؤشرات التي تدل على وجود إعاقة مكتسبة

مؤشرات قبل الحمل
ضعف صحة اﻷم
سوء التغذية
إهمالها في رعاية صحتها
إهمالها في ممارسة الرياضة

مؤشرات بعد الحمل وقبل الولادة 
تعرض اﻹم للإصابة بمرض معين كالحصبة اﻷلمانية والرهري يؤثر على الجنين
ملاحظة حالة اﻷم الصحية والنفسية تعد من أهم العوامل التي تكون مؤشرا على إنجاب طفل سوي أم مريض

مؤشرات أثناء عملية الولادة  
اﻹستعانة بغير المتخصصين للولادة
إهمالها النظافة
عدم غسل عيني الطفل يؤدي إلى إصابته برمد صديدي يؤدي إلى فقدان حاسة البصر
تقديم موعد الولادة عن موعدها اﻷصلي يؤدي إلى تعرض الجنين لنزيف في المخ

مؤشرات بعد الولادة 
وتعنى ما يتعرض له الفرد أثناء ممارسته لحياته مثل إصابته بأمراض شديدة كشلل اﻷطفال أو إصابة نتيجة لتعرضة لحادث 


أنواع إتجاهات اﻷسر تجاه طفلهم المعاق 

أولا : إتجاه سلبي رافض تماما ﻷبنهم المعاق ويتهرب من هذا الوضع ويترك المسؤلية تقع على عاتق الدولة مما يترتب علية إنفاق الدولة تكاليف باهظة
ثانيا : إتجاه متقبل مع المبالغة في اﻹهتمام بذوي اﻹحتياجات الخاصة
ثالثا إتجاه وسط متقبل لهؤلاء اﻷفراد ويعاملونهم مثل ما يعاملون بقية إخو تهم اﻷسوياء مع تلبية بعض الحاجات الخاصة بهؤلاء اﻷفراد وهذا هو اﻹتجاه اﻹيجابي المقبول


إحتياجات اﻷفراد ذوي اﻹحتياجات الخاصة 

هؤلاء اﻷفراد بحاجة إلى تلبية بعض الحاجات وهذه الحاجات التي أذكرها على سبيل المثال وليس الحصر
أولا إحتياجات خاصة بلياقتهم البدنية
ثانيا إحتياجات خاصة بمساعدة هؤلاء اﻷفراد على التوافق والتكيف مع إعاقتهم وتشبيع حاجاتهم
ثالثا إحتياجات خاصة بتوفير فرص التعليم المناسبة لهم لمن هم في سن التعليم أم الكبار يتم تعليمهم داخل فصول خاصة بهم
رابعا إحتياجات خاصة بتدريب هؤلاء اﻷفراد وتأهيلهم لكي يجدوا عمل يناسبهم ويتوافق مع قدراتهم المتبقية
خامسا إحتياجات مهنية التي تختص بتوفير فرص العمل المناسبة لهم بعد تدريب مهاراتهم
سادسا إحتياجات التي تتعلق بإندماجهم و مشاركتهم مع أفراد المجتمع حتى لا تسوء حالتهم النفسية ويشعرون بالنقص وتعديل نظرة المجتمع لهم
سابعا إحتياجات تختص بإجراء اﻷبحاث من جانب المتخصصين للتعرف على أسباب اﻹعاقة ومساعدتهم للتغلب على مشاكلهم


اﻷثار التي يتركها ذوي اﻷحتياجات الخاصة على أسرهم 

أولا آثار إقتصادية تتعلق بتكلفة المالية التى تتكلفها أسرهم وهي تشكل عبء مادي بالنسبة لهم
ثانيا آثار إجتماعية وتتعلق بشعور أسر هؤلاء اﻷفراد بالنقص عن باقي اﻷسر اﻷمر الذي يدفعها بعزل نفسها عن المجتمع
ثالثا آثار نفسية وتتعلق بشعور أسر هؤلاء اﻷفراد بالضيق والحزن والضغوط النفسية التي يواجهونها أثناء التكيف مع الابناء ذوى الاحتياجات الخاصة



التشخيص والتأهيل والتدخل المبكر في ميدان ذوي اﻹحتياجات الخاصة

التشخيص :
وسيلة يتم من خلالها تحديد نوع اﻹضطراب الذي يعاني منه هذا الشخص بناء على ما يظهر علية من أعراض أو من خلال إجراء الفحوصات واﻹختبارات وتصنيف الشخص المعاق على أساس المرض 

أهداف التشخيص النفسي لذوي اﻹحتياجات الخاصة 
أولا هدف علمي 
يعني فهم شخصية الفرد ذوي اﻹحتياجات الخاصة من خلال التعرف على سلوكياته  حتى يتم في النهاية رسم صورة كلية عن شخصيته ويتضمن الهدف العلمي أيضا تشخيص نوع اﻹعاقة التى يعاني منها الفرد وكيفية جعله متوافق مع إعاقته وكيفية ملائمة اﻹعاقة مع بناء شخصيته ككل .

ثانيا الهدف التطبيقي 
يتضمن هذا الهدف وضع طريقة تتضمن عدة خطط مجزئة يتم تنفيذها بشكل عملي مع الفرد ذوي اﻹحتياجات الخاصة بهدف مساعدته على التوافق مع إعاقته والتكيف معها وتقبله لها والتوافق مع أفراد المجتمع حتى لا يكونوا معزولين 


الشروط التي يجب مراعتها في عملية تشخيص ذوى الاحتياجات الخاصة
عمل تشخيص طبي وفحص طبي كامل على المريض لتأكيد من وجود إعاقة والتأكد من سلامة بقية اﻷعضاء طبيا 
عمل دراسة حالة للفرد المعاق بمعنى تقديم كل التفاصيل الخاصه بالفرد منذ لحظة الميلاد وما مر به من تجارب وتقديم بيانات عن أسرته وأهله وصلة القرابة بين اﻷباء وعدد أخوته وترتيبه بينهم .
عمل تقييم للفرد في الجانب اﻷكاديمي ( التعليمي )
إستخدام الاختبارات المقننه والمناسبة لحالة الفرد المعاق

أسس التشخيص 
لابد أن تقوم عملية التشخيص على مجموعة من اﻷسس حتى نصل إلى نتائج إيجابية وموثوق فيها 
أن يكون الفرد المعاق وأسرته مستعدين ولديهم القابلية لعملية التشخيص
أن يستخدم اﻹختبار المناسب لعمر الطفل وقدراته 
أن تكون هناك فترة طويلة بين عمل اﻹختبار وإعادته حتى لا يؤدي إلى نتائج مضللة نتيجة لتذكر الطفل أسئلة اﻷختبار إذا تم إعادته في فترة قصيرة بين تطبيقه أولا وإعادته ثانيا 
أن يقوم بتطبيق الاختبار وتفسير النتائج أخصائى نفسى

أساليب التشخيص


أولا التشخيص الطبي يعني أن يقوم بعملية التشخيص طبيب متخصص يشخص حالة الشخص المعاق من وجهة نظر طبية ويحدد إذا كان المريض في حاجة إلى تدخل جراحي او علاجي وكلما كان أسرع في الوقت اي في مراحل الطفولة كان أفضل وقد يترتب علية تقليل اﻹعاقة او زوالها تماما 
ثانيا التشخيص السيكومتري يعني قيام اﻷخصائى بإستخدام اﻹختبارات النفسية 

ثالثا التشخيص اﻹجتماعيهو نوع حديث في تشخيص اﻹعاقة يعتمد على استجابة الطفل تجاه ما يوجد في مجتمعه الذي يعيش فيه مثل تدريبه على النظافة او إستجاباته تجاه المهارات اﻹستقلالية وحاجاته اﻷساسية
ومن الاختبارات المستخدمة فى هذا المجال مقياس السلوك التكيفي للجمعية اﻷمريكية للطب النفسى 
رابعا التشخيص التربوي يقوم بهذا النوع معلم التربية الخاصة بمعاونة اﻷخصائى النفسي ويعتمد تشخيصه على 
السجل اﻷكاديمي للطفل
آراء المعلمين وتقارير المدرسة 
مستوى الطفل التعليمي في المهارات اﻷكاديمية المختلفة 
ﻵن هذا النوع من التشخيص متعلق بالجانب العلمي 
أشهر المقاييس المستخدمة في هذا النوع 
مقياس الينوي للقدرات السيكولغوية وغيرة من المقاييس


التأهيل 

وهو تقبل الفرد الذي لديه إعاقة بأنه أهل التقدير واﻷحترام وله الحق في الحصول على حقوقه والعمل في حدود طاقته 
وتركز فلسفة التأهيل على اﻹنسان بوجه الخصوص ﻷن الأنسان هو الغاية المرجوة من عملية التأهيل وﻷن اﻹنسان عضو في المجتمع وليس له أن ينعزل عنه .


مبادئ عملية التأهيل 
أولا مبدأ المساواة 
ويعني حق المعاق في الحصول على حقوقه كاملا مقارنة ومساواه مع أقرانه العاديين 
ثانيا مبدأ التدعيم
يعني أن يتشارك أفراد المجتمع في تحمل المسؤلية بتقديم الدعم للاخرين
ثالثا مبدأ المشاركة
يعني تعريف المعاق على قدراته من أجل توفير طموحاته وإحتياجاته في الحياة


أهداف التأهيل 
⇦ توفير الخدمات للمعاقين 
⇦ تقليل من نسب اﻹعاقة من خلال التدخل العلاجي والطبي المقدم حتى يتم الاستفادة منهم فيما بعد 
⇦ تنمية جوانبهم الذهنية والنفسية حتي يتم استغلالها الاستغلال اﻷمثل
⇦ العمل على تحسين ظروف هؤلاء الافراد وتوفير الإرشاد والتوعية لهم 
⇦ اﻷستفادة من التطوير في ميادين الطب واﻹجتماع والتكنولوجيا من أجل مساعدة هؤلاء اﻷفراد وإستعادة إندماجهم في المجتمع

أنواع التأهيل 
التأهيل الطبي والبدني 
يعني إعادة تأهيل المعاق إلى أعلى مستوى وظيفي من النواحي البدنية والعقلية عن طريق الطب لتقليل اﻹعاقة او إزالتها ان أمكن وتتضمن
خدمات التأهيل الطبي عمليات جراحية تساعد المعاق على إستعادة قدراته الجسمية 
العلاج من خلال العقاقير واﻷدوية .

التأهيل النفسي اﻹجتماعي 

يعني تحسين مستوي المعاق من الناحية النفسية واﻹجتماعية من خلال استخدام 
العلاج النفسي ويتم بالجلسات اﻹرشادية والنفسية ، الهدف منها مساعدة المعاق على العلاج وقد تطول الجلسات في بعض اﻷحيان .

التأهيل المهني 

يقصد به ما يقدم للفرد المعاق من خدمات تساعده للالتحاق بمهنة مناسبة يعود علية بدخل منها .

التأهيل الأكاديمي يقصد به تعليم المعاق على المهارات اﻷكاديمية بما يتناسب مع قدراته ودرجة اﻹعاقة الذهنية كمهارة القراءة والكتابة .


اﻷشياء التي يجب أن يتضمنها خدمات التأهيل الشامل 

مساعدة المعاق على الاعتماد على ذاته في قضاء مهامه اﻷساسية وتدريبه على اﻷجهزة والمعدات التي تساعده مثل تدريب المعاق حركيا على استخدام الكرسي المتحرك
توفير الرعاية التأهيلية المعاق وتتحقق من خلال أنواع التأهيل الثلاث الطبي والمهني والاجتماعي
مساعدة اﻷسر على تقبل ابنها المعاق كعضو في المجتمع

مراكز التأهيل الشاملة
 هو المكان الذي تم تجهيزه وإمداده بكافة المعدات اللازمة من أجل توفير وسبل الرعاية المناسبة للمصابين بإعاقة شديدة لذالك يكونوا بحاجه إلى خضوعهم لهذه المراكز لتحسين درجة إعاقتهم وإمدادهم برعاية في الجوانب البدنية والنفسية والاجتماعية .

التدخل المبكر 

يعني تقديم الخدمات للشخص المعاق أو من لديه تأخر نمائى في سن مبكر اي قبل التحاقة بسن المدرسة على أن تكون هذه الخدمات شاملة لكافة الجوانب .

مميزات التدخل المبكر

أنه نظام خدمات وجهود مبذولة من أجل دعم ومساعدة الشخص المعاق 
أن التدخل المبكر يقدم خدمات وقائية علاجية تقلل من أثر حدوث اﻹعاقة وخدمات تساعد على النمو والتعلم 


أهداف التدخل المبكر 

مساعدة الطفل على التكيف مع مجتمعه
تقديم وتطوير الطفل في كافة النواحي الحسية واللغة والكلام
التقليل من جهد اﻹسرة عن طريق تقديم خدمات توجيه وإرشاد لهم
التقليل من المشاكل السلوكية والسيطرة عليها
حصول المعاقين على حقوقهم 

إيجابيات التدخل المبكر في المراكز
 توفير فريق متعدد التخصصات
توفير الفرصة لمشاركة الفرد وتفاعله مع الاخرين
سلبيات التدخل المبكر في المراكز
قلة المواصلات 
تكلفة مادية مرتفعة 
عدم مشاركة الأباء في البرنامج بفاعلية

التدخل المبكر في المنزل 

يعني أن يصبح اﻵباء هم معلمين طفلهم بشكل رسمي وتقع على عاتقهم المسؤلية كاملة وتعليم طفلهم المهارات اﻷساسية في الحياة اليومية

إيجابيات التدخل المبكر في المنزل

 مشاركة اﻷسرة بفاعلية في برنامج التدخل المبكر
تقليل المشاكل التي تنجم عن مشاركة طفل مع اﻷخرين
سلبيات التدخل المبكر في المنزل 
عدم قدرة أولياء أمور الطفل على تدريب ابنهم بشكل فعال
عدم تفاعل الطفل مع اﻷخرين بفاعلية 
عدم وجود فريق متخصص كما في المراكز

أساليب تعديل السلوك لذوي اﻹحتياجات الخاصة


من اساليب تعديل السلوك :
أولا التعزيز 
ويعنى تدعيم السلوك الايجابى لتكراره مره أخرى
تعزيز إجتماعي وهو كل ما يصدر من الأباء والمعلمين وكل من له علاقة بالطفل من كلمات تحفيزية او اشعار لطفل بالرضا وسرور من سلوكه الايجابى
تعزيز مادي يكون عن طريق شراء شئ مادى للطفل كحلوى 
تعزيز رمزي يعني استخدام نوعا ما من الاشياء المحببة إلى الطفل ( كأن أعطيه نجمه على فعل سلوك مقبول ) يستبدال هذه النجوم او القيمه الرمزية بمعزز ما مادى
 
ثانيا النمذجة
عملية تغير السلوك نتيجة ملاحظة سلوك الآخرين من خلال مشاهدة نموذج معين فيغير من نمط سلوكه
 
ثالثا التشكيل 
يعني تعزيز استجابة الطفل التي تقترب تدريجيا من السلوك الايجابى الذي نرغب الوصول إلية بمثابة تحفيز للطفل وتشجيع له حتى يستكمل السلوك الذي نريده منه  
خامسا العقاب 
تعريفة هو إبعاد شئ يحبه الطفل عندما يفعل شئ غير مرغوب فيه عقابا له 
سادسا اﻹنطفاء
يعني التوقف عن تقديم التعزيز للطفل ﻹستجابات عززت من قبل وهو وسيلة فعالة لتعديل السلوك غير المرغوب فيه 


اسعدنا مروركم الكريم 
موقع ابداع
للتربية الخاصة والتأهيل النفسى


بقلم الأستاذة أمانى محمد محمود عبد الحميد 
طالبة بكلية التربية الخاصة جامعة الأزهر 





author-img
موقع ابداع

تعليقات

4 تعليقات
إرسال تعليق
  • Unknown photo
    Unknown7 أغسطس 2020 في 12:08 م

    زافر مينة
    هذا موضوع جد جد مهم
    ولقد شمل جميع المحاور الخاص به
    والذي جعله يحذف كل التساؤلات التي في ذهني
    أشكركم كثيرا على هذا الموضوع القيم وعلى الطريقة الذكية الفعالة التي شرحتم بها
    أتمنى المشاركة في تعلم مثل هذه الدروس
    أشكركم مرة أخرى لمجهوداتكم
    تحياتي الخالصة.

    حذف التعليق
  • Unknown photo
    Unknown12 أغسطس 2020 في 6:03 م

    جزاكم الله كل خير
    اللهم نفع بكم
    وكثر من امثالك

    حذف التعليق
    • Unknown photo
      Unknown24 نوفمبر 2020 في 8:14 م

      جزاكي الله خيرا ممتاز
      بسمه جمال حسانى

      حذف التعليق
      google-playkhamsatmostaqltradent